×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 387
الإثنين, 31 تموز/يوليو 2006 09:09

العدد 2261 بتاريخ 31 جويلية 2006

Home - Accueil - الرئيسية

 
7 ème année, N° 2261 du 31.07.2006
 archives : www.tunisnews.net

هيئة 18 أكتوبر للحقوق و الحريات: بيان
الحزب الديمقراطي التقدمي: بيان صحفي على إثر مجزرة قانا
الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة: اعلام نقابي
رويترز:  مسيرة في تونس يوم الثلاثاء تنديدا "بمجرزة قانا"
إيلاف: ارجاء المهرجانات التونسية بعد مجزرة قانا
رويترز: تونس تعلن الحداد ثلاثة أيام وتؤجل كل المهرجانات الثقافية
القدس العربي: تونس تعلن الحداد ثلاثة ايام وتؤجل كل المهرجانات الثقافية
رويترز: الفنانة التونسية لطيفة تطلق مبادرة تضامن مع الشعب اللبناني
رويترز: تونس تنقذ 20 مُهاجرا من الغرق قبالة السواحل التونسية
الصباح: في المياه الدولية :انتشال 7 مهاجرين غير شرعيين من زورق تسرب اليه الماء
إيلاف: تقليص البطالة، هدف تونس القادم
رويترز: ارتفاع معدلات الطلاق في تونس يزيد من عزوف الشبان عن الزواج
الحبيب مباركى: أخاف أن أفقدك يا أمي كما فقدت أبي
أمّ زياد: ولا في الأحلام
الطاهر العبيدي: حوار مع الكاتب اللبناني جوزيف غطاس كرم
الطيب السماتي: القرن الواحد والعشرين للإسلام و الإسلاميين
بقلم محمد العروسي الهاني: معركة الكرامة و الشهامة و الشرف متواصلة بروح جهادية خالصة لله و لنصرة دين الإسلام الحنيف الدين الخاتم.
توفيق المديني: تشييد الشرق الأوسط الجديد بالحروب
ادرار نفوسه: يا خفاش الدم أخرج من جحرك
عبد الباري عطوان: الانتقام قادم وموجع
أحمد فتحي: قانا وحزب الله يمهدان لرحيل أنظمة عربية
سعد محيو: "3 أشهر ستهـزّ الشرق الأوسط"
العربية.نت: الأزهر ودار الإفتاء يدينان مجزرة قانا الثانية
من تقرير القدس العربي: لماذا نفرح بنصر الله؟
من تقرير القدس العربي:  لم نطالبكم بقتال

Pour afficher les caractères arabes  suivre la démarche suivante : Affichage / Codage / Arabe ( Windows )
To read arabic text click on the View then Encoding then Arabic (Windows).

 لمشاهدة الشريط الإستثنائي الذي أعدته "الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين"  

حول المأساة الفظيعة للمساجين السياسيين وعائلاتهم في تونس، إضغط على الوصلة التالية:

 


هيئة 18 أكتوبر للحقوق و الحريات
بيان
 


تونس في 30/07/2006
إن هيئة 18 أكتوبر للحقوق و الحريات بتونس المجتمعة يوم الأحد 30/07/2006 و بعد استعراضها لوضع المساجين السياسيين داخل السجون التونسية و لحملة الايقافات التي استهدفت جملة من المواطنين أغلبهم من الشبان و الطلبة و الأساتذة الجامعيين و ذلك بذريعة مقاومة الإرهاب تسجل:


1)  إمعان السلطة في خرق قواعد إجراءات و ضمانات الاحتفاظ و الإيقاف التحفظي المنصوص عليها بالقانون التونسي و ذلك بإتباع أسلوب الترهيب و الترويع و ذلك بالاختطاف و مداهمة المحلات في ساعات متأخرة من الليل دون وجود إذن قضائي في الإيقاف و التفتيش.
2)  إبقاء المختطفين بحالة احتفاظ بأماكن مجهولة دون إعلام العائلات بمكان الإيقاف و بأسبابه بشكل يبعث على الحيرة مما أدى بالعائلات إلى إعلام و كلاء الجمهورية للبحث عن أبنائها المعتقلين بصورة غير قانونية.
3)  إخضاع جميع الموقوفين لشتى أنواع التعذيب الجسمي و المعنوي و المعاملات المهينة المخلة بالكرامة طبق ما صرح به العديد منهم.
4)  معاينة المحامين لآثار التعذيب التي بقيت عالقة بأبدان المختطفين.
5)  تدليس محاضر البحث المحررة من طرف فرقة أمن الدولة و ذلك من خلال تغيير تواريخ الإيقاف  و جبر المختطفين على الإمضاء على المحاضر دون الإطلاع عليها.
6)  تشكي أغلب الموقوفين من ظروف إقامتهم بالسجن و ذلك بحشرهم بأعداد تتجاوز طاقة الاستيعاب في أماكن لا تتسع لهم و حرمانهم من حق التنفس بما يخل بالظروف الصحية و هو ما يشكل تعذيبا متواصلا .
7)  تشكي عائلات الموقوفين من الأجراء التعسفي الذي وقع الذي وقع اتخاذه من قبل الإدارة العامة للسجون بتونس بإبعاد الموقوفين عن عائلاتهم و ذلك بنقلهم لسجون تبعد مئات الكيلومترات عن مقر إقامتهم و عن المحكمة المتعهدة بالنظر في القضايا المسلطة عليهم و ذلك للتنكيل بعائلاتهم     و عزل الموقوفين عن محيطهم العائلي و حرمانهم من زيارة محاميهم.


تندد بإمعان السلطة التونسية في انتهاج القمع المنهجي و الخارج عن كل إطار قانوني مما ينال من حق المواطن في الأمان و حريته الذاتية و حقه في المحاكمة العادلة و تطالب جميع القوى السياسية    و الحقوقية القيام بواجبها في التشهير بهذه الاعتداءات الخطيرة و العمل من أجل وضع حد لها.

 

الحزب الديمقراطي التقدمي
10 ، نهج إيف نوهال – تونس
الهاتف: 71332194

 بيان صحفي
 


 عقد المكتب السياسي للحزب الديمقراطي التقدمي اجتماعا طارئا صباح اليوم الإثنين على إثر الجريمة الغادرة التي ارتكبتها حكومة الإرهابي أولمرت في قانا والتي أدت إلى سقوط أكثر من سبعين شهيدا، وانتهى إلى ما يلي:


1 - تفاعلا مع المشاعر الشعبية العارمة المُستنكرة لمجزرة قانا يُثمَن الحزب الديمقراطي التقدمي دعوة الإتحاد العام التونسي للشغل إلى تنظيم مسيرة وطنية مساء غد الثلاثاء في شارع محمد الخامس بالعاصمة ويدعو أعضاءه وكافة المواطنين والمواطنات إلى المشاركة فيها بكثافة للتعبير عن غضب الشعب التونسي من جرائم جيش العدوان الصهيوني على لبنان الشقيق.
2 – يتوجه وفد من الحزب صباح الغد إلى المركز الوطني للتبرع بالدم للتبرع بدمائهم للجرحى اللبنانيين.
3 – يُنظم الحزب حملة تضامن لجمع المساعدات والأدوية للشعب اللبناني ويدعو إلى المشاركة المكثفة فيها للتعبير عن مؤازرتنا للشعب الشقيق في هذا الظرف العصيب الذي يمر به.
4 – يقرر التبرع بكامل مداخيل العدد المقبل من صحيفة "الموقف" لصندوق دعم لبنان.
 
تونس في 31 جويلية 2006
المسؤول الإعلامي 
رشيد خشانة


الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة
اعلام نقابي
 
 
 انعقد اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة اليوم 31 جويلية 2006 برئاسة الاخ مولدي الجندوبي و تناول بالدرس تفعيل القرارات الصادرة عن الهيئة الادارية الجهوية المنعقدة بتاريخ 26 جويلية 2006 كما جدد المكتب التنفيذي
 
1 )  تنديده بالمجزرة الوحشية التي استهدفت لها مد ينة  قانا الصامدة .
2)  تمسكه بحق الجماهير الشعبية في التعبير و التظاهر.
3) تحيته للمبادرات النقابية المناضلة لنصرة القضية الوطنية .
4) تنديده للنظام العربي الرسمي المتواطئ مع العدوان و السائر في نهج التطبيع و المنخرط في المشروع الامبريالي الصهيوني.
5) تثمينه للانجا زات المقاومة  و يعلن دعمه الكامل لها.
 
كما دعا المكتب التنفيذي هياكله و منخرطيه بالجهة الي
 
1) تنويع و تكثيف الدعم المادي لشعبنا العربي بفلسطين و لبنان .
2) التبرع بالدم و ذالك يوم الاربعاء  2 اوت 2006 بمقر الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة.
3) الاحتجاج برفع الشارة السوداء في مقرات العمل.
4) العمل علي انجاز وقفات احتجاجية عمالية تنديدا بالعدوان ودعما للمقاومة.
5) التصدي للتطبيع و نشر ثقافة المقاومة.
6) تفعيل قرار مقاطعة البضائع الصهيونية الامبريالية.
7) العمل علي عقد تجمع عمالي في اقرب الاجال.
 
مولدي الجندوبي
الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة

 مسيرة في تونس يوم الثلاثاء تنديدا "بمجرزة قانا"


Mon Jul 31, 2006 8:40 PM GMT
تونس 31 يولو (رويترز) - دعا الاتحاد العام التونسي الذي يضم كل العاملين في تونس يوم الاثنين الى التظاهر يوم الثلاثاء احتجاجا على "العدوان الوحشي" وتنديدا "بمجزرة قانا".
وقال الاتحاد العام التونسي للشغل في بيان انه "تقرر تنظيم مسيرة نقابية سلمية تضامنا مع الشعبين اللبناني والفلسطيني وتنديدا بالعدوان الوحشي.. بدعم من امريكا وبخاصة المجزرة الاخيرة لقرية قانا."
وقتلت اسرائيل يوم الاحد اكثر من 50 شخصا من بينهم 37 طفلا في غارة على قرية قانا في اعنف هجوم منذ هجماتها التي بدأت منذ عشرين يوما.
وكان الاتحاد قد دعا الاسبوع الماضي الى مسيرة مماثلة شاركت فيها عدة احزاب سياسية من بينها حزب التجمع الحاكم.
ودعا الحزب الديمقراطي التقدمي المعارض الذي اعلن مشاركته في المسيرة في بيان ارسل لرويترز التونسيين "للمشاركة بكثافة تعبيرا عن الغضب التونسي من جرائم الجيش الصهيوني."
واضاف انه سيخصص عائدات العدد المقبل من صحيفة "الموقف" الناطقة بلسان الحزب لصندوق دعم لبنان.
ودعا حزب الوحدة الشعبية "الدول العربية التي تربطها علاقات دبلوماسية بالكيان الصهيوني الى قطع هذه العلاقات وكل مظاهر الاتصال به."
واضاف بيان الحزب ان امينه العام محمد بوشيحة وجه رسالة احتجاج للسفير الامريكي في تونس على ماتقوم به بلاده من دعم مطلق "للعدو الغاصب."
وكانت تونس اعلنت يوم الاحد الحداد الرسمي ثلاثة ايام واجلت كل الفعاليات الثقافية ترحما على ارواح ضحايا "مجزرة قانا".
وصدرت صحيفة لابرس الحكومية يوم الاثنين دون الوان بينما واصلت الاذاعات لليوم الثاني على التوالي بث الاغاني الوطنية والثورية.

 

ارجاء المهرجانات التونسية بعد مجزرة قانا

GMT 19:30:00 2006 الأحد 30 يوليو إيهاب الشاوش 

  إيهاب الشاوش من تونس: أعلنت وزارة الثقافة و المحافظة على التراث انه تم ارجاء المهرجانات وكل التظاهرات الثقافية والفنية بكامل انحاء الجمهورية المبرمجة طيلة هذه الايام.

و في بلاغ لها قالت الوزارة انه" تبعا لاعلان السلط التونسية ان تكون ايام الاحد 30 جويلية والاثنين 31 جويلية والثلاثاء 1 اوت 2006 كأيام حداد وطني  فان وزارة الثقافة والمحافظة على التراث تعلن ارجاء المهرجانات وكل التظاهرات الثقافية والفنية بكامل انحاء الجمهورية.

هذا واعلنت تونس عن "عميق صدمتها وذهولها للمجزرة البشعة التي ارتكبتها إسرائيل في قانا جنوب لبنان بعد تعمدها قصف مدنيين أبرياء جلهم من الأطفال والنساء والشيوخ العزّل في تحد صارخ للقيم الإنسانية والمواثيق والشرعية الدولية".

 وقالت تونس في بيان نشرته وكالة الأنباء الحكومية إنها "إذ تشجب بشدة هذا التصرف الإجرامي الغادر  فإنها تؤكد أن الأطراف الدولية الفاعلة تتحمل مسؤولية فرض وقف إطلاق النار بشكل فوري".

 وجددت تونس "تضامنها الفاعل مع لبنان الشقيق" كما  جددت دعوة المجموعة الدولية إلى إيفاد قوات دولية لحفظ السلام في المنطقة تحت راية الأمم المتحدة

(المصدر: موقع إيلاف بتاريخ 30جويلية 2006)
 
 

تونس تعلن الحداد ثلاثة أيام وتؤجل كل المهرجانات الثقافية

تونس (رويترز) - قالت مصادر رسمية يوم الاحد ان الحكومة التونسية أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام وأجَلت كل المناسبات الثقافية في البلاد بعد "مجزرة قانا المروعة" التي خلفت ما لايقل عن 60 قتيلا من بينهم 37 طفلا.

وجاء في بيان حكومي "ترحما على ارواح الضحايا الابرياء وتضامنا مع الشعب اللبناني الشقيق فان تونس تعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة ايام بداية من صدور هذا البلاغ وتنكس الاعلام الوطنية على المباني طيلة هذه المدة."

كما اعلنت الحكومة التونسية في بيان ثان أيضا تأجيل كل المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية في البلاد المقرر لها هذه الايام.

وقالت الشرطة اللبنانية ان القصف الجوي الاسرائيلي لقانا تسبب في مقتل 60 مدنيا على الاقل منهم 37 طفلا.

وتعتبر الهجمة على قانا الاكثر دموية منذ بدء العمليات العسكرية الاسرائيلية منذ 19 يوما على لبنان للضغط لاسترجاع جنديين أسيرين لدى حزب الله.

وعبرت الحكومة التونسية عن "أسفها لعدم تحرك المجموعة الدولية بشكل سريع وناجع للايقاف الفوري للاعتداءات على لبنان."

Reuters
(المصدر: موقع سويس إنفو بتاريخ 30 جويلية 2006 نقلا عن وكالة رويترز للأنباء)

 
تونس تعلن الحداد ثلاثة ايام وتؤجل كل المهرجانات الثقافية .. والإخوان المسلمون في مصر يحملون المسؤولية لتواطؤ الحكام العرب و الدعاوي والفتاوي

2006/07/31

واشنطن تحث علي ضبط النفس بعد مجزرة قانا.. ومصر تستدعي السفير الاسرائيلي والبابا يطلب وقف اطلاق النار فورا .. ومهاتير محمد يدعو لمقاطعة الدولار

عواصم ـ وكالات: تواصلت الادانات الصادرة عن حكومات ومنظمات دولية للمجزرة الاسرائيلية علي بلدة قانا في جنوب لبنان اليي تسببت باستشهاد اكثر من 60 شخصا بينهم 30 طفلا علي الاقل.

وحثت الولايات المتحدة اسرائيل امس علي اتباع المزيد من الحرص لتجنب سقوط ضحايا من المدنيين في لبنان، لكنها استمرت في مقاومتها لدعوات الوقف الفوري لاطلاق النار. وقال البيت الابيض في بيان ان وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس تعمل علي ترتيب الاوضاع من اجل وقف مستديم للعنف.

وادت صور الجثث الملفوفة في اقمشة بلاستيكية الي تأجيج المشاعر المناهضة لامريكا في لبنان والعالم العربي ودفعت بيروت الي الغاء زيارة رايس التي كانت تعتزم القيام بها والموجودة حاليا في اسرائيل مما اضطرها للاعلان عن عودتها لواشنطن اليوم الاثنين.

بروكسل

ودانت المفوضة الاوروبية للعلاقات الخارجية بينيتا فيريرو فالدنر الاعتداء الاسرائيلي علي قانا، معتبرة انه تصعيد للعنف غير مبرر في وقت يعمل المجتمع الدولي علي ايجاد حل للنزاع .

وقالت فيريرو فالدنر في بيان ان وقفا فوريا للعنف ولاعمال العنف هو اليوم اكثر اهمية من اي وقت مضي. ويجب ان تتوقف الآن المجازر التي يتعرض لها الابرياء لا سيما الاطفال .

وكانت الرئاسة الفنلندية للاتحاد الاوروبي عبرت عن الصدمة ازاء الهجوم الاسرائيلي، داعية في بيان الي وقف فوري لاعمال العنف .

الفاتيكان

من جانبه طلب البابا بنديكتوس السادس عشر امس الاحد وقفا فوريا لاطلاق النار ليصبح من الممكن بناء تعايش مستقر ودائم في الشرق الاوسط عبر الحوار .
وقال البابا قبل صلاة الاحد في كاستل غوندولفو، المقر الصيفي للباباوات في ضواحي روما اتوجه باسم الله الي كل المسؤولين عن دورة العنف هذه لكي يتخلي الفرقاء جميعا عن الاسلحة فورا .

واشار رأس الكنيسة الكاثوليكية الذي تحدث بعد ساعات علي القصف لاسرائيلي الدموي علي قانا في جنوب لبنان، الذي اودي بحياة 75 مدنيا اطلب من الحكام والمؤسسات الدولية بذل كل الجهود للتوصل الي وقف اطلاق النار ما يسمح وعبر الحوار ببناء تعايش ثابت ودائم بين كل شعوب الشرق الاوسط .

مصر

وافاد بيان صادر عن وزارة الخارجية المصرية ان مصر استدعت سفير اسرائيل الي القاهرة امس الاحد لتعبر عن غضبها الشديد بخصوص ضربة جوية اسرائيلية في لبنان ادت الي مقتل اكثر من 60 مدنيا. وقال البيان استدعي...السيد احمد ابو الغيط وزير الخارجية بعد عودته من زيارة قصيرة الي دمشق السفير الاسرائيلي بالقاهرة شالوم كوهين لابلاغه بالغضب المصري الشديد والادانة الكاملة لعملية القصف الاسرائيلي لمدنيين في لبنان .

وأدانت مصر امس الاحد القصف الاسرائيلي لقرية قانا بجنوب لبنان ووصفته بأنه غير مسؤول .

وقالت رئاسة الجمهورية المصرية في بيان تعرب جمهورية مصر العربية عن انزعاجها البالغ وادانتها للقصف الاسرائيلي غير المسؤول لقرية قانا اللبنانية وما أسفر عنه من ضحايا أبرياء معظمهم من الاطفال والنساء .

واكد البيان علي الحاجة الملحة لصدور قرار عاجل من مجلس الامن الدولي بوقف فوري لاطلاق النار.

الازهر

وادان الأزهر وهو أكبر مؤسسة دينية في العالم الإسلامي امس الاحد الغارة الإسرائيلية علي قرية قانا.

وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط ان الازهر استنكر المجزرة البشعة التي قام بها الجنود الاسرائيليون بقرية قانا .

وأضافت أن الازهر وصف في بيان أصدره مجمع البحوث الاسلامية التابع له الهجوم علي قانا بأنه هجوم وحشي أثيم .

وذكرت الوكالة أن دار الافتاء المصرية أدانت الاعتداء الاسرائيلي الاثم... الذي أدي الي قتل الاطفال والنساء .

وكان أكثر من 100 نائب في مجلس الشعب (البرلمان) المصري طالبوا امس الدول العربية التي تقيم معاهدات سلام مع إسرائيل بقطع علاقتها الدبلوماسية، وحثوا الدول العربية علي إستخدام سلاح النفط لوقف العدوان الإسرائيلي علي فلسطين ولبنان.

ونظم أكثر من 100 عضو في البرلمان المصري معظمهم من جماعة الاخوان المسلمين امس الأحد مسيرة احتجاج علي الغارة الإسرائيلية علي قرية قانا في جنوب لبنان.
وبدأت المسيرة التي شارك فيها أيضا نواب مستقلون وعشرات النشطاء السياسيين وأغلبهم يساريون وناصريون أمام مبني البرلمان بوسط القاهرة وانتهت أمام مبني جامعة الدول العربية القريب.

وطالب النواب البلدان العربية التي تقيم علاقات مع إسرائيل بقطع علاقاتها الدبلوماسية وسحب سفرائها من إسرائيل وطرد السفراء الإسرائيليين.

ودعا النواب الي مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية و إستخدام سلاح النفط كسلاح فعال لمواجهة الهجمة الإسرائيلية الشرسة علي امتنا .

وطالبوا بالتأكيد علي حق المقاومة الفلسطينية واللبنانية وعدم السماح لقوات حلف الناتو بالإنتشار في جنوب لبنان.

وادان النواب مادعوه بالدعاوي والفتاوي التي تنطلق من بعض الدول العربية لعدم مساندة المقاومة واعتبروها غطاء لتبرير العدوان الإسرائيلي علي لبنان .

وكان بعض رجال الدين السعوديون الوهابيون قد رفضوا في فتاوي أصدروها تقديم أي دعم لحزب الله الشيعي.

وحمل المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف امس الاحد الحكام العرب مسؤولية الغارة الإسرائيلية علي قرية قانا اللبنانية والتي قتل فيها أكثر من 55 مدنيا معظمهم من الأطفال والنساء.

وكانت مصر والسعودية والأردن قد انتقدت قيام حزب الله اللبناني بأسر جنديين إسرائيليين يوم 12 تموز (يوليو) الماضي وقتل ثمانية آخرين.

الاردن

ودان العاهل الاردني الملك عبد الله الهجوم الذي شنته اسرائيل في قانا ووصفه بأنه جريمة بشعة تنتهك كافة المواثيق الدولية مطالبا بوقف فوري لاطلاق النار. وجاء في بيان للديوان الملكي تلقت رويترز نسخة منه أدان الملك عبد الله بشدة الجريمة البشعة التي ارتكبتها القوات الاسرائيلية في مدينة قانا .

وأضاف البيان ان هذا العدوان الاجرامي يشكل انتهاكا صارخا للقانون وكافة المواثيق الدولية .

ودعا العاهل الاردني الي وقف فوري لاطلاق النار كما دعا المجتمع الدولي الي تحمل مسؤولياته لايجاد مخرج لهذه الازمة ووضع حد للعدوان الاسرائيلي وانهاء معاناة الشعب اللبناني بأسرع وقت ممكن .

وشدد الملك عبد الله علي انه سيواصل مع القوي المؤثرة في العالم ممارسة الضغوط لوقف فوري وشامل لاطلاق النار وانهاء العمليات العسكرية التي باتت تستهدف المدنيين .

الجامعة العربية

من جانبها طالبت جامعة الدول العربية باجراء تحقيق دولي في القصف الاسرائيلي لبلدة قانا.

وجاء في بيان أن الامين العام للجامعة العربية عمرو موسي يطالب باجراء تحقيق دولي في هذه المجزرة وغيرها من جرائم الحرب الاسرائيلية التي ارتكبت في لبنان خاصة تلك التي طالت المدنيين .

وأضاف البيان أن موسي يطالب مجلس الامن الدولي بالضغط علي اسرائيل من أجل وقف اطلاق النار فورا. ودعا موسي الدول العربية الي اتخاذ الخطوات المطلوبة للتعبير عن تضامنها الكامل مع لبنان .

وعقب اجتماع لوزراء الخارجية العرب في القاهرة بعد أيام من اندلاع القتال بين لبنان واسرائيل قال موسي ان عملية السلام في الشرق الاوسط فشلت وان الدول العربية ستتوجه الي مجلس الامن الدولي بطلب بحث مجمل الوضع في المنطقة. ولم يلق اقتراح تقدم به اليمن لعقد مؤتمر قمة عربي تأييد الاغلبية المطلوبة من الدول الاعضاء في الجامعة العربية وهي ثلثا عددها.

اليمن

وجدد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية اليمنية امس الاحد دعوة حكومة بلاده للمجتمع الدولي ممثلا بالدول دائمة العضوية في مجلس الأمن وعلي رأسها الولايات المتحدة الأمريكية الي استصدار قرار بالوقف الفوري للهجمات الإسرائيلية علي لبنان.

وأكد المصدر في بيان امس أن هذا التباطؤ في اتخاذ القرار من مجلس الأمن يعكس عجز المجلس عن الوقوف أمام هذه الجرائم البشعة ضد الإنسانية .

وأشار الي أن إسرائيل تقوم بهذه الجرائم الوحشية في بداية القرن الواحد والعشرين الذي كان المجتمع الدولي يأمل أن يمثل حقبة جديدة يتحقق فيها الأمن والعدل والتنمية وليس شريعة الغاب .

كما أدان المصدر المسؤول المجازر اليومية التي ترتكبها إسرائيل في لبنان وفلسطين وآخرها مجزرة قانا الثانية .

وأضاف المصدر إن اليمن تدعو المنظمات القانونية الي إحالة مرتكبي هذه الجرائم ضد الإنسانية الي محكمة الجنايات الدولية لمحاسبتهم علي جرائمهم كغيرهم ممن ارتكبوا جرائم ضد المدنين الأبرياء والعزل .

تونس

وشجبت تونس بشدة الهجوم الذي شنته اسرائيل في قانا بجنوب لبنان امس الاحد وعبرت عن صدمتها وذهولها ازاء المجزرة البشعة التي ارتكبتها اسرائيل. وجاء في بيان حكومي ان تونس تعرب عن عميق صدمتها وذهولها ازاء المجزرة البشعة التي ارتكبتها اسرائيل في قانا في جنوب لبنان بتعمدها قصف مدنيين ابرياء جلهم من الاطفال والنساء والشيوخ العزل في تحد صارخ للقيم الانسانية والمواثيق الشرعة والدولية .

وقالت مصادر رسمية امس الاحد ان الحكومة التونسية اطلقت حملة استثنائية للتبرع بالدم بعد الهجمات الاسرائيلية علي لبنان واخرها مجزرة قانا .

وقالت مصادر رسمية ان الحكومة التونسية اعلنت الحداد لمدة ثلاثة واجلت كل المناسبات الثقافية في البلاد بعد مجزرة قانا المروعة .

الجزائر

واعلنت وزارة الخارجية الجزائرية امس الاحد في بيان ان الجزائر تدين بشدة القصف الاسرائيلي علي قانا في جنوب لبنان وتدعو الي يقظة ضمير وانتفاضة جماعية للاسرة الدولية .

وجاء في البيان ان الجزائر تدين بشدة هذا العمل الاجرامي الذي لا مبرر له و تنحني باحترام امام ضحايا مجزرة قانا وغيرهم من ضحايا العدوان الاسرائيلي .

واعتبرت الوزارة ان قتل عشرات من المدنيين اللبنانيين في بلدة قانا الشهيدة للمرة الثانية دليل علي الانهيار الاخلاقي والسياسي لمن يشن حربا ظالمة علي الشعب اللبناني منذ اكثر من اسبوعين .

واضافت ان هذه المجزرة التي بلغت ذروة الفظاعة بحق المدنيين الابرياء يجب ان تلقي اشد الادانة من جانب الاسرة الدولية برمتها .

واكدت الوزارة ان الجزائر تنحني ايضا امام المقاومة الباسلة لطلائع الشعب اللبناني وللصمود الرائع لجميع المواطنين اللبنانيين في هذه المحنة الرهيبة .

من جانبه قال مسؤول في حركة مجتمع السلم الجزائرية (الإخوان المسلمين) أن الأنظمة العربية أصبحت حاليا في وضع هش أكثر من أي وقت مضي بعد الغارة الإسرائيلية علي قرية قانا اللبنانية والتي قتل فيها 75 مدنيا معظمهم من الأطفال والنساء.

وأبلغ محمد جمعة مسؤول الإعلام في الحركة المشاركة في الإئتلاف الحاكم في الجزائر يونايتد برس أنترناشونال أن مجزرة قانا الثانية وضعت أنظمة الحكم العربية في وضع هش بحيث أن ردة فعل الشعوب عليها قد تؤدي الي عنف وفلتان أمني كبير ضدها بسبب مواقفها تجاه ما يحدث في لبنان .

وقال إن المبالغة في التدمير سيفضي الي مثل هذه الأمور في الواقع العربي .

وشدد جمعة علي أن مجزرة قانا ستؤخر بعشرات السنين مسألة التطبيع مع إسرائيل والتي يجري التحضير لها، ونحن مرتاحون ذلك .

وأكد أن مجزرة قانا أظهرت شيئا هاما وهو أن إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية خسرتا المعركة لأنهما فقدتا المبررات الأخلاقية والسياسية لها وبقي الآن قانون القوة وحسب .

ماليزيا

ودعا رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد امس الاحد دول العالم الي مقاطعة الدولار الأمريكي ووقف استخدامه في التبادل التجاري، وذلك للضغط علي واشنطن للحد من تأييدها لـ العدوان الإسرائيلي علي لبنان .

ونقلت وكالة أنباء برناما عن مهاتير قوله إن الظلم والطغيان الإسرائيلي تجاه اللبنانيين والفلسطينيين لا ينتهي مادامت الولايات المتحدة تقوم بتأييد وتقديم الإمدادات للسلطة اليهودية .

وأضاف إن استخدام أي عملة أخري غير الدولار مثل اليورو والين أو دينار الذهب سيضعف الولايات المتحدة وسيضغط عليها .

وقال ان إسرائيل لا تجرؤ علي مهاجمة لبنان من غير أن تقوم الولايات المتحدة بمساندتها مادياً وإعطائها السلاح اللازم .

وأضاف إذا كان العالم مخلصاً في مساعدته للبنان وفلسطين، يجب عليه رفض التعامل بالدولار في التجارة الدولية .

وتابع مهاتير عندما يقل الطلب علي الدولار الأمريكي، فإن أمريكا ستضعف وبالتالي ستقل مقدرتها علي التصرف كالأسد في المسرح العالمي .

وقال انه من الصعب تنفيذ الاقتراح بوقف التعامل بالدولار الأمريكي في التجارة الدولية حيث أن الكثير من الدول يعتمدون عليه كما أنهم يخافون من أذي الولايات المتحدة.

وأضاف أن منظـــــمة المؤتمر الإسلامي أيضاً لا تملك الشجاعة في مواجهة الولايات المتحدة لأن أعضــاءها منقسمون في مواقفهم.

وقال مهاتير لا أمل في أن تقوم منظمة المؤتمر الإسلامي بفعل أي شيء. فقط عندما يقوم العالم الغربي بعمل شيء، ربما قد تتبع المنظمة الأسلوب نفسه .

مدريد

وعبرت الحكومة الاسبانية عن صدمتها العميقة بعد القصف الاسرائيلي لقانا، وجددت دعوتها الي وقف فوري لاطلاق النار لوضع حد للعنف وتجنب حصول مآس اخري مشابهة ، بحسب ما جاء في بيان لوزارة الخارجية.

ونقل البيان التعازي الصادقة الي عائلات الضحايا والحكومة اللبنانية .

برلين

واعرب وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير في بيان عن التعاطف العميق مع المعاناة المروعة للابرياء لا سيما الاطفال والنساء .

واضاف في اتصالاتي مع الجانب الاسرائيلي، ادركت مرة جديدة انه حتي في اطار الدفاع المشروع عن النفس، كل استخدام للقوة يجب ان يكون متكافئا ، مضيفا يجب تجنب الضحايا بين السكان المدنيين بشكل ملح .

وقال الوزير الالماني هذه المأساة تثبت مرة اخري ان الاولوية الاولي هي لوقف اطلاق النار في اسرع وقت ممكن .

روما

واعلن رئيس الحكومة الايطالي رومانو برودي ان بلاده تشعر بانزعاج شديد لاستشهاد المدنيين في القصف الاسرائيلي علي قانا.

وقال من الملح والضروري استخدام لغة السلام قبل ان تصبح دوامة العنف والتصعيد علي الارض خارجة عن السيطرة .

اثينا

ودانت وزارة الخارجية اليونانية المجزرة الجماعية التي وقعت في قانا.

وقال المتحدث باسم الوزارة جورج كوموتساكوس في بيان نعبر عن صدمتنا وحزننا العميق. لا شيء يبرر هذه المجزرة الجماعية في حق المدنيين .

واضاف اننا ندين بوضوح كل هذه الاعمال التي اضافت حادثا دمويا آخر الي دوامة العنف في لبنان ، مذكرا بان اليونان طلبت منذ اللحظات الاولي وقفا فوريا للنزاع .

وتابع اليوم ان الحاجة الي وقف فوري لاطلاق النار وهدنة بات اكثر الحاحا ، داعيا المجتمع الدولي الي تحمل مسؤولياته من دون تأخير .

انقرة

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان ان تركيا تشعر بالحزن الشديد لمقتل ابرياء في قانا. وتدين هذا الاعتداء علي مدنيين ليس لهم اي ذنب في النزاع .

واتهمت اسرائيل باستخدام للقوة غير متكافئ وعشوائي في هجومها علي لبنان.

وتابع البيان يجب وضع حد فوري لهذه الاحداث التي تهدد اسس التعايش السلمي في المنطقة ، داعيا اسرائيل الي وقف عمليتها العسكرية.

اسلام اباد

وصرح رئيس الوزراء الباكستاني شوكت عزيز ان حكومة وشعب باكستان يستنكران بشدة هذا الحادث المحزن الذي هو اعتداء غير مبرر .

ودعا بعد اتصال هاتفي اجراه مع رئيس الحكومة اللبناني فؤاد السنيورة، المجتمع الدولي الي ايجاد حل فوري وسلمي للنزاع، مؤكدا دعم باكستان الكامل لشعب لبنان .

نيودلهي

ودانت الهند القصف الاسرائيلي علي قانا، واصفة اياه بانه وحشي .

وقالت وزارة الخارجية الهندية في بيان ان الهند تدين بشدة قصف الجيش الاسرائيلي غير المسؤول والاعمي للبنان، متجاهلا الدعوات الي ضبط النفس .

بكين

واعلن متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ليو جيانشاو ان بلاده تطلب من الطرفين المعنيين بالنزاع وقف المعارك فورا لتجنب كارثة مستقبلية ، بحسب ما ذكرت وكالة انباء الصين الجديدة.

طرابلس

ووصف رئيس الوزراء الليبي البغدادي المحمودي القصف الاسرائيلي لبلدة قانا بانه مجزرة ارهابية بشعة ، معلنا ان ليبيا تضع امكاناتها كافة في تصرف لبنان.

بحرينيات وسعوديات

ونظمت مئات من النساء البحرينيات والسعوديات والاطفال اعتصاما امــــام مكاتب الامم المتحـــدة في العاصمة البحرينية الاحد للتنديد بمذبحة قانا في الجنــــوب اللبناني وباستمرار استهداف المدنيين في الهجــــمات الاسرائيلية المستمرة علي لبنان.

وحملت المتظاهرات اللواتي لبين دعوة من جمعية المستقبل النسائية و جمعية العمل الوطني الديموقراطي (يسار وقوميون ومستقلون) صور ضحايا الهجمات الاسرائيلية من الاطفال اللبنانيين ورايات حزب الله امام مكاتب المنظمة الدولية مع عشرات من الاطفال الذين القي بعضهم كلمات تعبر عن التضامن مع اطفال لبنان.

(المصدر: صحيفة القدس العربي الصادرة يوم 31 جويلية 2006)

الفنانة التونسية لطيفة تطلق مبادرة تضامن مع الشعب اللبناني

Sun Jul 30, 2006 9:12 PM GMT
تونس (رويترز) - أطلقت الفنانة التونسية لطيفة العرفاوي مبادرة خيرية دعت خلالها الى تشكيل قافلة لايصال المساعدات الانسانية الى لبنان بمشاركة فنانين عرب.
ووجهت لطيفة التي تقيم بمصر نداء نشرته وكالة الانباء الحكومية في تونس ناشدت فيه الفنانين العرب تشكيل قافلة لتوصيل المساعدات الانسانية الى لبنان.
وشددت لطيفة في بيان على "ضرورة ان يتحرك الفنانون العرب سريعا لنصرة لبنان وتضامنا مع الشعب الشقيق."
وطالبت "الفنانين بالخصوص في المشاركة في قافلة تحمل مساعدات إنسانية الى أبناء لبنان عبر الحدود السورية او عبر الجسر الجوي الاردني
 


تونس تنقذ 20 مُهاجرا من الغرق قبالة السواحل التونسية

Mon Jul 31, 2006 11:12 AM GMT
تونس (رويترز) - قالت مصادر أمنية يوم الاثنين ان قوات خفر السواحل أنقذت 20 مهاجرا غير شرعيا بعد تحطم مراكبهم خلال عمليتي تسلل باتجاه سواحل ايطاليا.

ويأتي إنقاذ 20 مهاجرا تونسيا بينما أعلن في وسط الاسبوع الماضي عن فقدان 17 مهاجرا افريقيا قبالة سواحل المهدية شرقي العاصمة.

وقالت وحدات خفر السواحل التونسية انها "حاولت تعقب زورق مهاجرين سريين غير انها فوجئت ب13 شابا بصدد مصارعة الأمواج بعد تحطم زورقهم في الأعماق في رحلة باتجاه جزيرة لمدوزا الايطالية".

الى ذلك قالت صحف تونسية يوم الاثنين ان وحدات من البحرية في بنزرت انتشلت سبعة أشخاص آخرين قبالة مدينة بنزرت شمالي العاصمة كادوا يغرقون بعد تسرب المياه الى زورقهم.

وتمثل شواطىء شمال افريقيا نقطة انطلاق لأغلب مراكب الهجرة السرية باتجاه السواحل الاوروبية.

(المصدر: وكالة رويترز  بتاريخ 31 جويلية 2006)
 

 
في المياه الدولية
انتشال 7 مهاجرين غير شرعيين من زورق تسرب اليه الماء

الاسبوعي ـ القسم القضائي

علمت «الاسبوعي» ان اعوان وحدة متنقلة تابعة للمنطقة البحرية ببنزرت انقذوا خلال الاسبوع الفارط سبعة مهاجرين تونسيين غير شرعيين من موت محقق في المياه الدولية جراء تسرب الماء الى زورق كانوا على متنه وادخلوهم الى ميناء للصيد البحري بولاية بنزرت قبل ان يتم تسليمهم الى فرقة الابحاث والتفتيش للحرس الوطني ببنزرت للبحث في تفاصيل القضية.

 وحسب ما توفر من معلومات فان خافرة ادارية كانت بصدد مراقبة سيلان الملاحة وحراسة منطقة نفوذها عندما تفطن طاقمها لوجود زورق في الاعماق وتحديدا في المياه الدولية تمكن الرادار من ضبطه فتوجهوا مباشرة نحوه حينها فوجئوا بالشبان يطلقون الصيحات ويلوحون باياديهم وبادباشهم طالبين النجدة فاقتربوا منهم وانقذوهم بعد ان تبين ان الزورق الذي كان يستقله الشبان السبعة مملوء بالماء.

وكشفت معلومات اضافية ان «الحارقين» السبعة اتفقوا مع احد المنظمين على تهريبهم الى ايطاليا فوفروا له المال ووفر لهم الزورق والمحرك وانطلقت الرحلة غير الشرعية من احد شواطيء بنزرت وبعد اكثر من 15 ميلا من الابحار بدأ «الحارقون» يواجهون خطر الغرق والموت جراء تسرب كميات متفاوتة من الماء الى الزورق.

ولولا يقظة اعوان الحرس البحري ببنزرت وفطنتهم لهلك الشبان السبعة في عمق يتراوح بين الخمسين والثمانين مترا.

(المصدر: جريدة الصباح الاسبوعي التونسية الصادرة يوم 20 جويلية 2006)

تقليص البطالة، هدف تونس القادم

GMT 3:30:00 2006 الإثنين 31 يوليو

إيهاب الشاوش من تونس

قال محمد النوري الجويني وزير التنمية والتعاون الدولي أن الأهداف الكبرى للعشرية القادمة( 2007 / 2016) في تونس، تتمثل بالخصوص في مضاعفة الدخل الفردي من 4000 دينار حاليا الى 8000 دينار في موفى العشرية القادمة. وتقليص نسبة البطالة بأربع نقاط من 2ر14 بالمائة سنة 2006 إلى 2ر10 بالمائة سنة 2016 وتطوير مؤشر اللحاق بالبلدان المتقدمة.

و أوضح الوزير في مداخلته بمناسب ندوة رؤساء البعثات الديبلوماسية، أن تجسيم هذه الأهداف يتطلب تحقيق نسبة نمو للناتج المحلي الإجمالي بمعدل 3ر6 بالمائة خلال كامل العشرية 2007 / 2016 على أن تتطور هذه النسبة بصفة تصاعدية لترتقي من معدل 1ر6 بالمائة خلال المخطط الحادي عشر الى 5ر6 بالمائة في المخطط الثاني عشر، إلى جانب الارتقاء بنسبة التأطير الى 24 بالمائة في موفى العشرية القادمة.

وأضاف الوزير أن من بين أهداف المرحلة القادمة أيضا الارتقاء بمساهمة الإنتاجية الجملية لعناصر الإنتاج وتطوير الاستثمار الى مستويات ارفع وتشجيع الاستثمار وتوجيهه نحو القطاعات ذات القيمة المضافة العالية وتطوير الصادرات فضلا عن الارتقاء بمساهمة القطاعات ذات المحتوى المعرفي العالي في الناتج من 3ر20 بالمائة الى 35 بالمائة.

واستعرض الوزير من جهة أخرى النتائج التي تحققت خلال العشرية الفارطة التي اتسمت في بدايتها بإقرار توجه استراتيجي للشروع في إدماج الاقتصاد الوطني في الدورة الاقتصادية العالمية صاحبته جملة من الإصلاحات الرامية الى إعادة الاستقرار للاقتصاد الوطني.

وأشار الى انه تم تحقيق معدل نمو اقتصادي بنسبة 5 بالمائة وتقليص نسبة البطالة بحوالي نقطتين والارتقاء بمؤشر اللحاق بالبلدان المتقدمة من 25 بالمائة سنة 1996 الى 30 بالمائة سنة 2006 فضلا عن تحقيق تطور نوعي لهيكلة الاقتصاد.

(المصدر: موقع إيلاف بتاريخ 31جويلية 2006)
 


ارتفاع معدلات الطلاق في تونس يزيد من عزوف الشبان عن الزواج
 
 
Mon Jul 31, 2006 3:39 PM GMT
 تونس (رويترز) - مثل كل امرأة مثقفة وجميلة لطالما حلمت نعيمة التي لم يتجاوز عمرها 28 عاما بان تبني عائلة سعيدة غير ان حلمها سرعان ما ضاع بين جدران بيتها التي تروي وحدتها القاتلة نتيجة إهمال زوجها.
نعيمة دفعت فاتورة اصرار عائلتها على تزويجها من ثري خصص أغلب أوقاته لعمله ولسهراته الخاصة لتجد نفسها مضطرة لطلب الطلاق بعد تجربة وصفتها بأنها مدمرة قلبت حياتها رأسا على عقب لتعود من جديد لرقابة عائلتها المشددة لتضيف هما أخَرا لهمومها.
مثل هذه التجربة وغيرها جعلت كثيرين من الشبان في تونس يتريثون قبل الاقدام على خوض تجربة غير مأمونة العواقب قد تؤدي الى نفس نهاية نعيمة خصوصا وان الارقام تظهر ارتفاعا متزايدا في نسب الطلاق.
وتشير احصائيات الى ان اكثر من 16 الف قضية سجلت خلال عام 2005 من بينها نحو 11576 صدرت فيها احكام بالطلاق وذلك مقارنة بعشرة الاف حكم بالطلاق عام 2004 بينما لم تتجاوز السبعة الاف منذ عشر سنوات.
وتقول نعيمة التي تقيم مع عائلتها بالعاصمة "لقد اسوَدت الدنيا في عيني.. لولا ابني لوضعت حدا لحياتي كي أستريح من هذا الجحيم".
في مثل هذا الوقت من العام تطلق احتفالات الأعراس في تونس لكن سرعان ماتنتهي العديد من هذه الزيجات أمام المحاكم لأسباب تترواح بين عنف الزوج وتباعد المستوى الثقافي والاجتماعي والمشاكل الجنسية وغيرها.
ويقول كريم ناجي وهو مهندس يكسب جيدا من عمله "حقيقة مع ما أراه اليوم لم اعد متحمسا للزواج.. ما فائدة ان اتزوج بسرعة لابقى اتخبط في مشاكل انا في غنى عنها...لا مشكل مادي لدي للزواج...لكن أنا حذر جدا في هذا الامر فتخيل ماذا سيكون رد فعلي مثلا لو أتعرض لخيانة من زوجتي في المستقبل".
وتشير دراسة حكومية حول انعكاسات الطلاق ان المشاكل الاجتماعية تتسبب بنسبة 48.3 بالمئة في حالات الطلاق ومن بينها المعاملة السيئة والعنف وعدم الشعور بالمسؤولية والاختلاف في المستوى الثقافي والتعليمي.
وتعزى 22.7 بالمئة من حالات الطلاق الى عقم احد الزوجين أو الاصابة باعاقة بينما تتسبب المشاكل الجنسية والخيانة وقلة الثقة والغيرة في 15.8 بالمئة من حالات الطلاق في حين تسهم المشاكل المادية في 13.2 بالمئة من تلك الحالات.
وروت طالبة تدعى وفاء لرويترز ان صديقتها اضطرت لطلب الطلاق بعد نحو ستة أشهر فقط من زواجها لعدم شعورها بالراحة الجنسية مع زوجها. وتضيف "اخبرتني صديقتي بان زوجها يخلد للنوم مباشرة بعد معاشرتها جنسيا وهو ما تمقته وتعتبره حطا من قيمتها المعنوية ومعاملتها على أساس انها جسد فقط".
واتسع الجدل في السنوات الاخيرة في المجتمع التونسي احد اكثر المجتمعات العربية انفتاحا على الغرب عن المشاكل الجنسية بين الازواج بعد ان كانت التقاليد تحظر حتى مجرد الحديث عن مثل هذه الامور في الماضي القريب.
وقال مصدر قضائي لرويترز "اكثر من 50 بالمئة من قضايا الطلاق رفعتها تونسيات قررن الخروج من القفص الذهبي بعد ان كانت النسبة لا تتجاوز 6 بالمئة في عام 1960 ."
ويجيز القانون في تونس للمرأة التونسية تطليق الرجل حسب ما نص عليه الفصل 30 من قانون الاحوال الشخصية.
كما ان الطلاق في تونس قضائي أي لا يقع إلا أمام المحكمة بعبارة "الفصل" خلافا لما هو معمول به في عدة دول عربية اخرى.
ويضيف نفس المصدر القضائي الذي طلب عدم نشر اسمه ان نسبة الطلاق في تونس تعتبر الاعلى في المنطقة العربية محذرا من انه "ليس هناك ما يدل على ان النسبة ستتراجع او ستستقر عند هذا الحد".
غير ان علماء اجتماع افادوا بان نمط المجتمع الذي مكن المرأة التونسية من قدر كبير من التحرر مقابل العقلية الشرقية لاعداد واسعة من الرجال في تونس زاد ايضا من ارتفاع نسب الطلاق بشكل ملحوظ.
ويقول المهدي بن مبروك وهو باحث اجتماعي "تفتح المرأة التونسية اكثر من اي وقت مضى على المجتمعات الغربية وميلها الى تحقيق استقلالها المادي والمعنوي افرز تحولات قيمية داخل المجتمع وداخل الاسرة".
وتتقدم المرأة التونسية على الكثير من نظيراتها العربيات من حيث التحرر والمشاركة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية وتشغل نحو 20 بالمئة من المقاعد في البرلمان التونسي اضافة الى ان حقيبتين وزاريتين من نصيب النساء.
ويقول عماد (35 عاما) الذي اشار انه طلق زوجته نتيجة ما وصفه بالتقصير في حق العائلة "ما فائدة ان تعمل المرأة وان يبقى ابني كل يوم في الحضانة المدرسية...ثم ان كامل جرايتها (راتبها) تنفقها على مواد التجميل وملابس تستعرض بها مفاتنها في العمل".
واعلن الرئيس التونسي زين العابدين بن علي مؤخرا قرارا جديدا يسمح للنساء المتزوجات اللاتي لهن اطفال العمل نصف الوقت مع تمتعهن بثلث الاجر.
وصادق البرلمان على هذا القرار الذي لاقى إشادة البعض باعتباره يزيد من عوامل الاستقرار الأُسري بينما انتقدته منظمات حقوقية اعتبرت انه يتضمن تمييزا بين الرجل والمرأة وبين المرأة العازبة والمتزوجة.
وتقول نادية وهي شابة مثقفة تشتغل في احد الادارات بالعاصمة "مسألة الزواج مؤجلة حاليا حتى أجد انسانا يقدر الرباط الزوجي". وتضيف نادية (30 عاما" وهو سن يعتبر في مستهل مرحلة العنوسة "انا سعيدة هكذا لا اريد ان انكد صفو حياتي."
وأشار التعداد العام وهو اخر الاحصائيات الرسمية الذي قامت به الحكومة التونسية في أواخر 2004 عن وجود اكثر من ثلاثة ملايين عازب من نحو 10 ملايين نسمة في البلاد.

أخاف أن أفقدك يا أمي كما فقدت أبي

في أوائل التسعينات من القرن الماضى بدأت حملة شعواء على أبناء الحركة الإسلامية في تونس لم تنتهي فصولها إلى اليوم... حملة كانت فصولها الاعتقالات , المداهمات الليلة , ترويع العائلات و إحتجاز بعض أفرادها لمساومة الفارين , تعذيب وحشي , إعتداء على الحرمات , إزهاق أرواح بشرية بريئة , محاكمات صورية و أحكام جائرة محددة سلفا فاق مجموعها مئات القرون و طالت أكثر من ثلاثين ألف شخص(30000) من خيرة أبناء تونس أغلبهم من أبرز كوادر البلاد و منهم من تخطت شهرته العلمية حدود البلاد , و منهم الأئمة الذين تربت على أيديهم أجيال كاملة من الصحوة المباركة

إن ما تعرض له أبناء و بنات الحركة الإسلامية فى تونس لا يمكن وصفه إلا بأنه حرب إبادة , تصفية , و ميز عنصري بغيض بحسب اللون السياسي

لم تنتهي معاناة السجناء بقضاء مدد أحكامهم التى سلطت عليهم جورا وإنما بلغ التضييق عليهم بعد خروجهم من السجن المضيق إلى السجن الكبير أقدارا لا حدود لها , فهم يعيشون تحت الحصار الشامل, ممنوعون من العلاج و الدراسة و السفر حتى داخل بلادهم... و في شهادة مليئة بالألم يقول صاحبها:" طردت زوجتي من وظيفتها بعد إيداعي السجن , فالتحقت بأهلها في سليانة بالشمال الغربي و لكن لم تسلم عائلتها من الأذى "بسببها" و ضاق الحال بالجميع إلى درجة أن إبني عبد الرحمان الذى يدرس فى السنة الثانية إبتدائي والذى يبلغ عمره سبعة سنوات لا يجد أحيانا فطور الصباح , فيذهب إلى المدرسة جائعا باكيا , و في إحدى حصص الدراسة , جمع أدواته و بقي شاردا فسألته المعلمة عن سبب ذلك ؟... فأجابها بغضب طفولى"خليني لاهي في همي"؟؟؟

ويضيف أبو عبد الرحمان على لسان زرجته قائلا:" و حتى لما بلغ العشر سنوات ضل لا يفارقني حتى في النوم و يخاف علي بشكل غريب حتى أنه لما يعود إلى البيت و لا يجدني يبكي و يكسر كل ما يجده أمامه , فهو يريد أن يذهب معي إلى كل مكان أقصده... أجلس معه , أسأله لماذا تفعل هذا؟ فيقول:"أخاف أن أفقدك يا أمي كما فقدت أبي"...وهذا غيض من فيض

الحبيب مباركى : سويسرا
e mail: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

ولا في الأحلام

الحرب السّادسة في أقلّ من سنة! بلد الأرز يحترق من جديد وأجساد أطفاله تتناثر محترقة ممزّقة... ومجزرة قانا تحيي ذكرى أختها التي كانت قبل عشر سنوات...

ليس هذا المشهد بالمشهد الأوّل ولا يوجد... قبل أيّام وإلى اليوم تتكرّر توائمه في غزّة... وها هي روافد الدّماء تجتمع في برك مؤذنة بالتقاء ليكون النّهر الأحمر المريع الذي ينذر بانتشال الجماهير من مستنقعات خوفها لتخرج صائحة هائجة تحدّد المسؤؤليّات وتطلب الثّأر... وهذا الفتى الملتحي المعمّم بالسّواد يظهر على الشّاشات بصورة متواترة ويخاطب الجماهير بلهجة تزيّن الشّهادة وتبشّر بالانتصار فيصغي إليه الجميع بانتباه وإعجاب... الجميع بمن فيهم اللاّئكيّ واليساريّ والتّقدّميّ وحتّى لابسيّ الأقراط والدّجينز المرسوم عليه علم أمريكا!...

إنّه الخطر الدّاهم والطّوفان القادم... إنّ صوت الإسلاميّين الذين أفنينا العمر في استئصالهم قد اهتبل الفرصة ليعلو ويعلو ولا جدوى من مواصلة التّجاهل... ثمّ إنّ صور "قانا" لا تطاق... لا تطاق... لا تطاق!...

في اللّيلة الفاصلة بين 30 و 31 جويلية من العام السّادس بعد الألفين تنادى الرّؤساء والملوك والأمراء والشّيوخ العرب في التّليفزيون العربيّ الذي لا يمكن التّصنّت عليه وتحدّد موعد القمّة صباح الاثنين على السّاعة العاشرة في تونس المضيافة التي استقبلتهم بحفاوة حقيقيّة لا مزيّفة ولم يطردهم رئيسها "بقرار سياديّ، أو غير سياديّ" مثلما وقع ذلك في مارس 2004.

كان كلّ منهم قد غادر بلده في سرّيّة شبه تامّة وهو في عجلة من أمره. فلم يتعهّد أيّ منهم شعره ولا لحيته بالصّبغ ولا فكّر في أن يأخذ معه طاقم طبّاخيه وحلاّقه وملبسه... ولا فكّر في حبة "الفياجرا" ولا مسحوق قرن وحيد القرن... فليس هذا وقته (والحكّام العرب يبدعون في تقدير التّوقيت...)

تمّت عمليّات السّفر والوصول في بساطة تامّة فلا طبول ولا مزامير ولا استعراض لفرق الجيوش تؤدّي التّحيّة وحتّى الزّرابي الحمر بقيت في مخابئها.

في بهو قصر قرطاج كان لقاؤهم الأوّل: وجوه عليها علامات الجدّ والانشغال (الحقيقيّ لا انشغال التّصريحات الرّسميّة) وفي سواد سوالفهم ولحاهم بدت منابت شعرات فضّيّة تبشّر بعودة الهيبة والوقار... القذّافي بدا رصينا وغير راغب في مشاكسة أحد... ومبارك كفّ عن صلب طوله ليبدو أكثر شبابا أو أقلّ شيخوخة... وكان ذلك من علامات السّاعة... ساعة الفرج.

تبادلوا حديثا على هامش القمّة، كان حديث صدق وعفويّة حاول فيه "ثلاثي المغامرة" أن يوضّحوا للبقيّة حقيقة مقاصدهم التي أساء الإعلام فهمها وقال فيه البقيّة إنّهم يتفهّمون الأعذار و"عفا الله عمّا سلف"... وانتهى هذا الاجتماع الأوّل باتّفاق بالإجماع على أنّ "كونداليزا رايس"... طالع شؤم على أطفال العرب وأنّها نسخة حيّة من "أمّ الصّبيان" الطّائر الأسطوريّ الذي يقال إنّه يقتل الرّضّع... بعدها غابوا عن الأنظار وذهبوا إلى حيث لا يدري أحد.

بعض الثقات يروون أنّ بن علي قاد نظراءه العرب عبر دهاليز مخفيّة كان هيّأها لفرار محتمل وجعل بعضها يفضي إلى المطار وبعضها الآخر إلى الميناء وبعضها الثّالث إلى مخابئ محصّنة ضدّ كلّ شيء وضدّ التّصنّت تحديدا. في أحد هذه المخابئ – يقول الثقات – قعدت القمّة العربيّة الأولى في غياب تامّ لوسائل الإعلام وللهواتف التي تصل الحكّام العرب بالبيت الأبيض...

استغرقت القمّة يوما كاملا بلا توقّف، ولم يرشح شيء عن مداولاتها، وهذا ما زاد اإعلام زهدا في متابعتها................................................................

في السّاعة الثّامنة بتوقيت تونس انقطع البثّ العاديّ في قناة "الجزيرة" وشوهد مراسلها في تونس الممنوع من الشّغل إلى حدّ اليوم وهو يعلن من أكبر قاعة في قصر قرطاج عن اختتام القمّة العربيّة المنعقدة في تونس في 31 جويلية 2006. وعن قراراتها الختاميّة والنّهائيّة التي اختير لتلاوتها الرّئيس السّوريّ لفصاحة نطقه وجمال صوته. وانتقلت الكاميرا إلى جهة منصّة القاعة حيث وقف الحكّام العرب وعمرو موسى صفّا واحدا وفي وسطهم بشّار الأسد وفي يده ورقة القرارات التي تلا محتواها دون توقّف ودون أن يشرب جرعة ماء من الكأس التي أمامه.

كان نصّ البيان الختاميّ للقمّة العربيّة الأولى نصّا غير تقليديّ في شكله ومحتواه... ولا داعي لمزيد التّشويق، إليكم البيان:
 
نحن الملوك والرّؤساء والأمراء والشّيوخ والحكّام العرب بعد اجتماعنا في 31 جويلية 2006 الطارئ بتونس قرّرنا بالإجماع ما يلي:

1-        اعترافنا الكامل والمطلق بالمقاومة الوطنيّة في كلّ من لبنان وفلسطين والعراق، واحتضاننا لهذه المقاومة ودعمنا لها ماديّا ومعنويّا حتّى يحرّر آخر شبر في الأرض العربيّة من الاحتلال.

2-        عدم اعترافنا بما يسمّى دولة إسرائيل وقطع جميع علاقاتنا مع هذا الكيان الذي بيّنت الأحداث الأخيرة الجارية في غزّة ولبنان أن لا سلم بيننا وبينه ولا سلام.

3-        قطعنا جميع العلاقات الدّبلوماسيّة والاقتصاديّة مع الولايات المتّحدة الأمريكيّة بعد أن تبيّن لنا بما لا يدع مجالا للشّكّ أنّها تعاملنا باحتقار وتستنزف ثرواتنا وتستبيح أراضينا وأعراضنا ودماءنا وتقف دوما إلى جانب أعدائنا.

4-        دعوتنا دول الاتّحاد الأوروبيّ إلى وضع حدّ لمواقفها الضّبابيّة المتأرجحة واتّخاذ موقف واضح وقاطع من الاعتداءات على منطقتنا محتفظين بحقّنا في قطع العلاقات مع الاتّحاد الأوروبيّ في صورة بقائه على حياده المشبوه.

5-        استقالتنا الجماعيّة من الأمم المتّحدة والمنظّمات المتفرّعة عنها ليأسنا من فاعليّتها وما لمسناه طوال عقود من اقتدارها علينا وعجزها أمام أعدائنا.

6-        إعلاننا الجامعة العربيّة المنظّمة الوحيدة المخوّلة للنّظر في قضايانا وخفيّ نزاعاتنا مع منحها صلاحيّات جديدة وفعهليّة وجعل قراراتها ملزمة، على أن يتمّ ذلك بعد أن تجري على الجامعة العربيّة إصلاحات جوهريّة تؤهّلها للقيام بمهامّها الجديدة.

7-        إعلاننا حظرا نفطيّا كاملا وصارما وألاّ تذهب قطرة واحدة من بترولنا لا إلى أمريكا ولا إلى أوروبا ولا إلى أيّة جهة تنتفع بخيراتنا وتخذل قضايانا. ولن تكون هناك أيّة جدوى من استعمال القوّة لفكّ الحظر المذكور فآبار النّفط ستكون قد انفجرت واحترقت قبل أن تقع أيّة محاولة في هذا الاتّجاه.

8-        تفعيلنا الفوريّ لاتّفاقيّة الدّفاع العربيّ المشترك وهو ما يعني تجهيز جيش عربيّ سيلتحق في ظرف وجيز بمناطق النّزاع العربيّ الصّهيوأمريكيّ في كلّ من جبهات مصر وسورية والأردن ولبنان ونعلن في هذا المجال عن فتح باب التّطوّع لكلّ الرّاغبين والرّاغبات في المشاركة في تحرير العراق وفلسطين ولبنان.

9-        دعوتنا جماهير الشّعب العربيّ والشّعوب الإسلاميّة في كلّ مكان من العالم إلى الخروج إلى الشّارع للتّعبير عن مشاعرها وتفريغ مخزون قلوبها التي صدئت من الكبت، على أن يكون ذلك في كنف النّظام والانضباط والاحتراس من أخطاء الأهداف ومن استهداف اليهود الذين يعيشون بيننا مع اعتذارنا للجماهير التي شدّدنا القيود على عقولها وقلوبها وتعهّدنا بألاّ نعود إلى ذلك أبدا.

10-      دعوة قوى الأمن في بلداننا إلى السّهر عل  تنظيم مظاهرات المواطنين والمواطنات والحفاظ على أمنهم وسلامتهم. ولا يفوتنا في هذا الباب أن ندعو الولايات المتّحدة الأمريكيّة إلى إجلاء رعاياها من بلداننا في أقرب وقت حماية لهم من أيّ غضب أعمى قد ينتاب جماهيرنا المتورة.

11-      تكوين جبهة إعلاميّة موحّدة تسند الجبهة العسكريّة لتقديم الخبر ونقل الصّورة وإعطاء التّحليل وتعبئة الجماهير، لذا قرّرنا أن ترتبط جميع قنواتنا التّلفزيّة الوطنيّة بقناة "الجزيرة" وأن تقطع قنوات المنوّعات و"هزّ الوسط" بثّها المألوف لتبثّ أغاني وطنيّة حماسيّة ومسرحيّات هادفة ومنها خاصّة تلك التي سبق أن منعت.

هذا ما عندنا، أخبرنا به العالم ولن نتراجع عنه مهما كان الثّمن، والله وليّ التّوفيق.
يحيا العراق... تحيا فلسطين... يحيا لبنان... تحيا الأمّة العربيّة... ويسقط أعداؤها.

توقّف الزّمان ومادت الأرض، ولم يصدّق العالم ما سمعت أذناه... ولكن ذلك لم يدم طويلا... ولا بدّ من مواجهة الحقيقة، وبدأت تعلو كفّة المستضعفين مدعومة بالمتعاطفين مع المستضعفين والخائفين ومن لهم مصلحة مع المستضعفين. وفي ظرف دقائق من بثّ بيان القمّة دبّت في مكاتب القرار الأوروبيّة حركة محمومة سرعان ما تحوّلت إلى المطارات ومنها إلى القصور الرّئاسيّة ومقرّات الحكومات... تباينت الآراء واختلفت في الأوّل. وشيئا فشيئا بدا بينها تقارب هو إلى التّشابه أقرب: كفانا نحن أيضا هذا الإرهاب الفكريّ الذي تمارسه علينا أمريكا والصّهيونيّة العالميّة... وكفانا كذبا ونفاقا. العرب مظلومون، هذه هي الحقيقة... والآن استيقظ المظلوم ولم يعد يهاب شيئا. وليس أخطر من المظلوم الذي لم يعد يهاب شيئا... وقد جرّبت باريس ولندن ومدريد غضبة هذا المظلوم الذي تحوّل إلى ظالم... ثمّ تذكّر يا سيّدي مصالحنا... أسواقنا، استثماراتنا، مقصد سيّاحنا، وهذا البترول الذي يهدّد بالفطام... لا بدّ من إعادة النّظر في مواقفنا.

بوش تلقّى الخبر وهو في بداية المساء الأمريكيّ إذا راعينا فارق التّوقيت بين تونس وواشنطن ويقال إنّه انعزل على الفور في مخدعه بالبيت الأبيض ولم يغادره إلاّ بعد يومين محمولا على نقّالة ثمّ حملته سيّارة الإسعاف إلى مركز مشهور لمعالجة المدمنين... لقد رحلت الصّدمة ببرج من دماغه الذي لم يكن كبيرا إلى هذا الحدّ!!... فعاود الشّراب ونكسة المدمن أشدّ وطأة وأكثر استعصاء على العلاج... كان للصّقور لا محالة خطّتهم لمواجهة الموقف، ولكن أعوزهم النّاطق الرّسميّ للإعلان عنها، فبقيت معلّقة في حين اكتسحت السّاحة مواقف أوروبا وروسيا والصّين وأمريكا الللاّتينيّة... وشافيز الذي رأى في بوش يوما!... وبقيت إسرائيل يتيمة، فلم يبق لها إلاّ التّقهقر والانكماش في انتظار أن... أمّا القابلة (الدّاية) "كونداليزا رايس" فقد مات شرقها الأوسط على النّفاس فهامت على وجهها أيّاما، ثمّ دخلت ديرا أكّدت لها كبيرة راهباته أنّ غسلها من آثامها لن يكون أمرا هيّنا ولا مضمونا.

قد لا يؤدّي مثل هذا الموقف النّبيل الموغل في الجنون الحميد إلى تسوية الصّراع العربيّ الصّهيونيّ تسوية نهائيّة وإلى قلب الموازين لفائدتنا بصفة ملحوظة ولكنّه سيؤدّي حتما إلى استعادة ثقتنا في أنفسنا حتّى نفاوض العالم الذي ينكر وجودنا من موقع القوّة والاقتدار... وما كان سيؤدّي إليه هذا الموقف حتما هو وقف وابل النّار التي تصلي أجساد أطفال غزّة ولبنان وشروع المارينز في حزم أمتعتهم ليرحلوا عن بلاد الرّافدين... ولكنّ الحكّام العرب لم يفعلوا هذا ولن يفعلوه تحت الضّغط ولو آمن عفريت وأبصر عمّيت... لأنّ جنونهم غير حميد، ولأنّ بينهم وبين النّبل عداوة لن تزول إلاّ بزواله أو زوالهم... إنّهم هم من قتلوا أطفال العراق وفلسطين ولبنان، قاتلهم الله ولا بارك فيهم ولا لهم في كراسي العار التي باعوا بها الأرض والعرض... ولحم الأطفال.

ولا يصدّقنّ أحد دموع التّماسيح المذروفة على صغار قانا... ولا إعلان النّظام التّونسيّ الحداد الرسميّ ثلاثة أيّام على ضحايا المجزرة... فمن تقاليد المافيا المشي في جنازة الميّت بعد قتله.

أمّ زياد، تونس في 30.07.2006 
 

 
من بلدة دير قانون النهر / جنوب لبنان
حوار مع الكاتب اللبناني جوزيف غطاس كرم

أجرى الحوار عبر الهاتف/  الطاهر العبيدي

بين قانا 1996 وقانا 2006 ، طريق محفورة بلحم أجساد أطفال لبنان، المبعثرة لعبهم وكراساتهم وضحكاتهم وأحلامهم البريئة، وأناشيدهم الطفولية ليرتسم بين هذه السنوات العشر جسرا من اللحم البشري، ليبقى عنوان هدية "الشرق الأوسط الجديد"... هذه الأجساد الغضة البريئة لأطفال تحت الركام، لأشلاء أناس عزل يحلمون بسماء لا تمطر صواريخ الرعب والتمزيق، تلك هي ومضة من مأساة قانا البشعة، التي دخلت على خط الهاتف وأنا أكاد أنهي حواري مع الكاتب اللبناني الأستاذ "جوزيف غطاس كرم" المقيم بالجنوب اللبناني، ليكون هذا الحوار محاولة منا للاستكشاف بعض الأوضاع من أفواه أهل الأرض...  

لبنان يدمر تدميرا وحشيا ويحاصر فكيف تنظرون أنتم إلى هذه الوضعية؟

إن لبنان منذ سنوات، أثبت للناس وللعالم، أنه رغم كل ما تعرض له من حروب أهلية، واجتياح إسرائيلي تدميري، قادر على الحياة والتجدّد والانبعاث والنهوض من رحم ركام البنايات المهدّمة، والجسور المحطمة، وأجساد الأطفال المبعثرة، وزفرات النازحين المشتعلة، فعملية التدمير والتحطيم والتهديم، تبرهن بوضوح أن حجة استرجاع الجنديين الإسرائيليين المختطفين من طرف حزب الله ليست إلا ستارا يغطي حقيقة مخطط أعدّ له مسبقا، فالمعركة مع حزب الله ليست سوى محطة من محطات العدوان المستمر ضد لبنان وضد العرب، فالقصف الجوي الوحشي ضرب أماكن بعيدة عن مواقع حزب الله، واستهدف الجسور ومعامل حليب الأطفال
والهوائيات الإذاعية والخلوية، والدراجات النارية والسيارات المدنية وحافلات الركاب ولم يستثن القصف الكنائس التي صارت ملجأ للهاربين من جحيم القصف، كما وقع مع كنيسة " راشيا " التي هدمت فوق الهاربين مما يدلل بوضوح، أن الحرب ليست موجهه إلى حزب الله فحسب بل لطحن النموذج اللبناني..
    
هل التعاطف مع حزب الله يقتصر على الجنوب اللبناني، أم يتجاوزه إلى أغلب المدن الأخرى؟

لقد أظهر اللبنانيون بمعظم فئاتهم وتنوعهم السياسي والعقائدي، تعاطفا عظيما مع المقاومة وفتحوا بيوتهم وقراهم وكنائسهم ومساجدهم ومدارسهم لاستقبال النازحين، والشد على يد المقاومة وعلى رأسهم حزب الله.
ولاحظ أن كل الحروب التي خاضتها إسرائيل تختار وقت الصيف، وتحديدا في العطل الصيفية حيث يكون العالم منشغلا بالبحر والاستجمام، أو مباريات كأس العالم مثلما وقع سنة 1982 عند الاجتياح، حين كان العالم منشغلا بكأس العالم بإسبانيا، وهذه السنة تختار أيضا فصل الصيف وتبدأ العدوان في غمرة  الاهتمام بمباريات  العالم  التي أقيمت بألمانيا...

هل حزب الله منخرط وحده في المعركة، أم يصطف إلى جانبه بعض الفرقاء؟

حزب الله ليس وحده في المعركة، هناك عدة أحزاب سياسية سبق وأن مارست النضال المسلح، وقفت في مواجهة العدوان الإسرائيلي إلى جانب حزب الله بالإضافة إلى هيئات وقوى وهيئات رسمية تدعم بقوة المقاومة، وتحمي حزب الله من يهود الداخل "العملاء" الذين سبقوا وتعاملوا مع الجيش الإسرائيلي، فالشعب اللبناني ابتداء بالمواطن الذي قصف بيته واستشهد أطفاله مرورا بالمدنيين الذي قصفوا وهم يرفعون رايات بيض فوق دراجتهم أو الشاحنات التي تحمل حليب الأطفال، هم انخرطوا في المعركة لأنهم لم يستسلموا، وقدموا أرواحهم وبيوتهم وعائلاتهم، فداء للبنان وطن التعايش السلمي والمدني والحضاري بين جميع الأطياف.

إذا كانت الأنظمة العربية مكشوفة من حيث العجز والتخاذل، فبماذا تفسر استقالة الشعوب، وتعاطفها من خلال التفرج عبر الفضائيات دون حراك سياسي؟

هذه الأنظمة أساسا هي عاجزة عن المواجهة، والبعض الآخر متواطئا، أما الشعوب العربية فقد أظهرت تعاطفا وتضامنا ككل مرة مع الشعب اللبناني والفلسطيني في مواجهة الغطرسة، ولكنها لا تملك سلطة القرار.

ما هو رأيكم في الأصوات والكتابات التي تعتبر أن حزب الله دخل في مغامرة غير محسوبة، وأنه سبب تدمير لبنان؟

هذه الكتابات والأصوات شاذة، وتخدم مصلحة العدو، وهؤلاء المتخاذلين هم نفايات التاريخ، وهم موجودون في كل عصر وكل مصر، ولن يؤثروا في حركة التاريخ الذي يعترف بالشرفاء ويسجل ملاحم الشعوب والأفراد..

من خلال معرفتكم وتجربتكم، المقاومة تفتقد لدعم لوجيستكي وغطاء دولي، فما هو الحصاد وهل يمكن أن تفلح إسرائيل في نزع سلاحه؟

لا شك أن المعركة غير متكافئة من حيث العدد والعدة والدعم، غير أن الروح القتالية والمعنوية أيضا غير متكافئة، حيث تتغذى هذه الروح عند المقاومين بعدالة القضية والإيمان بالكرامة والعزة والوطنية وعشق الشهادة، في حين الطرف المقابل يؤدي وظيفة عدوانية نوعا من السادية والقنص.

أين تتموقع قوة الرابع من آذار الآن من هذه الأحداث؟

هناك فئة مهمة جدا من قوة الرابع من آذار، تقف إلى جانب المقاومة بكل ثقلها السياسي والإعلامي واللوجستي، كما أن هذه القوة لم تعد موجودة كتكتل بل صارت أطرافا سياسية مستقلة.

الجيش اللبناني لم نره يدخل المعركة فماذا ينتظر؟

يا سيدي الجيش اللبناني هو جيش وطني لا يمكن الطعن في مصداقيته، وهو أيضا استهدف في راداراته وعدة مواقع بحرية ومواقع لوجيسته من طرف العدوان، وهو الذي ألقى القبض على مجموعة تجسسية، تقوم بجمع معلومات عن مواقع عسكرية، لمحاولة تسريبها لإسرائيل، وضبط معهم أجهزة اتصال متطورة جدا، كما لا ننسى أن هذا الجيش أذاق المر لإسرائيل في بعض المعارك البرية، نذكر منها مثلا واقعة "الأنصارية" كما لا يمكن أن ننسى تصريح وزير الدفاع، الذي قال أننا ننتظر المعركة البرية على أحر من الجمر.

استهدفت الكنائس وتعرضت للقصف كما المساجد، هل يعني هذا أن المستهدف هو لبنان بقطع النظر عن الانتماء العقائدي؟

هي حرب شاملة لإبادة شعب، لإبادة الشجر والحجر والزرع والمواشي وكل مقومات الحياة، فلا فرق عندهم بين كنسية ومسجد، ولا بين عسكري ومدني، ولا بين طفل ومقاتل، ولا بين مقعد وشيخ، فالتدمير والعدوان والتقتيل نابع من عقيدتهم التملوذية..
 
إلى أي مدى يمكن أن يصمد لبنان، في ظل هذا القصف المتواصل والتهديم وفي ظل تفرج العالم؟

التجارب اللبنانية السابقة في الصمود والمقاومة، تدل على قدرة لبنان في الصمود الطويل وعدم الركوع، وهو يعطي نموذجا للعالم أن لا يمكن أن نستسلم، وأن لبنان بأشجاره، بأحراشه ببقاعة، ببناياته بشعبه التواق للحرية، بأطفاله بجسوره، بممراته هو عنوان الشراكة في المقاومة والصمود، فتفرج العالم المتحضر على هذه المجازر، هي وصمة على جبينه، ودليلا آخر على التواطؤ في ذبح الأبرياء، والمشاركة في تحطيم الروح المقاومة، التي سيزيدها  هذا الظلم السياسي الدولي المكشوف صلابة ومتانة وتجذر..

ما هي التأثيرات الاستراتيجية لهذه الحرب على المستوى الإقليمي والدولي؟

إسرائيل ولأنها أسست وجودها على اغتصاب أراضي الآخرين،  تسعى إلى تحقيق انتصار عسكري، بهدف القضاء حسب اجندتها على معاقل المواجهة والتمرد، والاستفراد بملء شروطها ومن ثم تركيع ما بقي في المنطقة من رفض وصمود، حتى تصبح هي المحدد للسياسات الداخلية والإقليمية، وإسرائيل في كل حروبها تحاول أن تحقق لا فقط نصرا عسكريا، بل اقتصاديا وثقافيا واجتماعيا غير أنها الآن فوجئت أن حساباتها لم تكن دقيقة، أمام تصميم الشعب اللبناني الذي يقاوم ولا يساوم ويصبر ولا يتنازل، وبالتالي فالأكيد أن هذه الحرب الظالمة مثل غيرها وصمود المقاومة مقاتلين وشعبا، سوف يغير المعادلات السابقة، بما فيها رج المتخاذلين والمستسلمين، ودعاة حلول الفتات، والأقلام المدافعة زورا عن النهج الأمريكي، الذي بات تورطه مكشوفا كما سوف يفك الخناق عن معاناة اخوتنا الفلسطينيين ...

في رأيك هل صواريخ حزب الله حققت انتصارا عسكريا ومعنويا، وهل أربكت إسرائيل؟

أولا هذه الصواريخ خرقت الشبكات الدفاعية للجيش الإسرائيلي (الأسطوري)، كما أن هذه الصواريخ اخترقت التكنولوجيا الغربية المتطورة، والأقمار الصناعية وآلات المراقبة التجسسية، وغيرها من التكنولوجيا الحديثة، كما أن المقاومة اللبنانية حققت انتصار الإرادة والصمود ضد الوحشية الإسرائيلية...

ونحن نجري معك هذه المقابلة عبر الهاتف، تفاجئنا أخبار مذبحة قانا هذه المجزرة البشعة فما هو تعليقك الأوّلي؟

أقول أيها العالم الحر بين ظفرين، ماذا بقي لك من قول بعد هذه الصور الدرامية المرعبة، ومن هم الإرهابيون الحقيقيون؟ أيها العالم الحر أين تلك الشعارات ومبادئ حقوق الإنسان وأطفال قانا يستقبلون عناقيد الغضب وأمطار الحقد، ومدافع الموت؟ أيها العالم هاهم أطفالنا نحن العرب عرضة لهدايا الطائرات المغيرة على أجساد الأطفال الصغار، والعجّز والمدنيين الأبرياء، فمن هم الإرهابيون الحقيقيون؟؟؟...

----------------------------
المصدر موقع الوسط التونسية www.tunisalwasat.com بتاريخ 30 / 7 / 2006

 
بســــم الله الــــرحمــان الرحيــــم
الطيب السماتي
الحزب الإسلامي التونسي

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

القرن الواحد والعشرين
 للإسلام و الإسلاميين

لَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى
وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ.
صدق الله العظيم
البقرة.الآية 120

أبدا لم تغب عن ذاكرتي هزيمة 67 النكراء، أبدا لم تغب عن ذاكرتي ما صرح به موشي ديان وزير الحرب الإسرائيلي آنذاك قائلا:"سأهشم عظم العرب" عندما دخل بيت المقدس غازيا و أشعل النار في مصاحفنا القرآنية، أبدا لم تغب عن ذاكرتي تلك الصورة التي نشرتها صحيفة "فراس سوار" الفرنسية و فيها تظهر الجندي المصري هاربا من ساحة الحرب تاركا حذاءه ورائه يصطحبها تعليق مذل لكل العرب و المسلمين.

كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ
وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ.
صدق الله العظيم
البقرة.الآية 126

بفضل سماحة السيد حسن نصر الله، بدأت تنقشع تلك الصورة من مخيلتي، و من مخيلة كل من مثلي عايشته تلك الهزيمة الشنعاء، بفضل سماحة السيد حسن نصر الله تنفسنا الصعداء، أعاد إلينا سيد الحكام العرب، الأمل و العزة و الكرامة و الرجولة التي انتزعتها منا أنظمة سياسية فاشلة و فاسدة تقبل يد أعدائنا و تصوب فوهات مدافعنا نحونا نحن شعوبها.

انهزم الجيش الإسرائيلي لأول مرة في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي في بنت جبيل و مروان الرأس و غيرها من الأماكن الإسلامية المقدسة و تكبد هزيمة نكراء على أيدي رجال بررة و مقاتلين أشاوس عاهدوا الله و شعوبهم بالنصر المبين، فأنجز الأحرار ما وعدوا،

اليوم بفضل "اسود نصر الله" انقلبت الآية و أصبحنا نرى بأم أعيننا الجندي الإسرائيلي يهرول هاربا من ساحة الحرب تاركا أمتعته و حذاءه وراءه، كما أصبحنا نطالع في عديد الصحف العربية و الغربية و حتى الإسرائيلية نفسها ما مفاده أن أسطورة الجيش الذي لا يهزم، ليست سوى كذبة القرن العشرين، فبرهن لنا البطل سماحة السيد حسن نصر الله و أسوده الأبطال أن القرن الواحد و العشرين قرن الإسلام و الإسلاميين، قرن تغيير الموازين لصالحنا و تمكين أصحاب الحق من حقوقهم كما أكدت لنا المقاومة الإسلامية طي صفحة الأنظمة السياسية البائسة و التي طالما عزفت لنا معزوفة انهزامية غريبة عن شعوبنا من رأس مالية إلى شيوعية إلى اشتراكية إلى قومية...... كلها شعارات جوفاء غريبة عنا، كما أكدت لنا نفس المقاومة الإسلامية أن ليس أمامنا، إن أردنا استعادة حقوقنا و نهضتنا و تحريرنا إلا الشريعة الإسلامية السمحة وهذا ما تنادي به كل شعوبنا اعتقادا منها أن النصر بيد الله و أن المذلة بيد هذه الأنظمة السياسية العميلة للغرب و التي ارتمت في أحضان بوش و أكدت غدرها لنا و للمقاومة الباسلة في لبنان و فلسطين و العراق.

هل يعقل أن يقف شق كبير من الحكام العرب ضد المقاومة و يرفض الشق الآخر مساندته لها و هي التي حققت لوحدها ما عجزت عليه كل الجيوش العربية؟

يخط إخواننا المجاهدين الأشاوس في لبنان و فلسطين و العراق أروع ملاحم البطولة و الانتصار، مع الأسف في صمت عربي رسمي مطبق، بل و لجأت بعض الأنظمة السياسية في بعض الدول العربية مثل تونس إلى منع التظاهرات الشعبية من اجل نصرة المقاومة.

يعلن الحزب الإسلامي التونسي دعمه و مساندته لإخواننا المقاومين في لبنان و فلسطين و العراق و أفغانستان و كل الأرض المسلمة و نطالب الشعوب العربية و الإسلامية بالوقوف إلى جانب المقاومة و العمل بجد من اجل إسقاط أنظمتنا الفاسدة و تعويضها بأنظمة رافضة الانصياع لأوامر الغرب و خاصة بوش و مستجيبة لمتطلبات شعوبها

يستنكر الحزب الإسلامي التونسي شديد الاستنكار مجزرة قاتا و يحمل الحكام العرب أكثر من غيرهم مسؤولية ما يحصل لشعب لبنان و فلسطين و العراق .

يطالب الحزب الإسلامي التونسي كل الأنظمة السياسية العربية و الإسلامية بتفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك و تمكين لبنان من مضادات أرضية للدفاع عن أرضها و أبنائها

عاش سماحة السيد حسن نصر الله، عاش مقاومو حزب الله، عاشت المقاومة الإسلامية، لتسقط أنظمتنا السياسية

وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لاَ تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلّهِ فَإِنِ انتَهَواْ فَلاَ عُدْوَانَ إِلاَّ عَلَى الظَّالِمِينَ. صدق الله العظيم.
البقرة.الآية 193

الطيب السماتي
21840725

 
بسم الله الرحمان  الرحيم
و الصلاة و السلام على أفضل المرسلين

تونس في 31/07/2006  

 

بقلم محمد العروسي الهاني

مناضل دستوري

رئيس شعبة  الصحافة الحزبية سابقا

الحلقة الرابعة:

معركة الكرامة و الشهامة و الشرف متواصلة بروح جهادية خالصة لله و لنصرة دين الإسلام الحنيف الدين الخاتم.

 

 

على بركة الله و عونه و توفيقه أواصل الكتابة بموقع الأنترنات تونس نيوز الموقع الديمقراطي المعبّر عن مشاعر الملايين من المسلمين في مشارق الأرض و مغاربها على غرار ما تقوم به قناة الجزيرة و قناة المنار لإنارة الراي العام العربي و الإسلامي و حتى الغربي لما يجري في لبنان الشقيق طيلة 21 يوما و منذ يوم 12 جويلية 2006 من اعتداءات صارخة ووحشية بربرية من طرف العدو الصهيوني الإسرائيلي المدّعم من طرف دولة أمريكا و بغطاء أممي مزعوم.

 

الجريمة النكراء الحمقاء

 

وإنّ ما أقدمت عليه إسرائيل الدولة الصهيونية الحاقدة على الإسلام و المسلمين من أعمال وحشية حمقاء يوم الاحد 30 جويلية 2006 الموافق 5 رجب الأصم 1427 هجري يعتبر من أكبر الأعمال الإجرامية في الحرب و ابشعها فقد فقدت قوات العدو سيطرتها على المعارك الميدانية المباشرة مع رجال المقاومة الإسلامية المنظوية في حزب الله حزب الشجاعة و الجهاد و التضحية في سبيل الله و نصرة دين الإسلام و قد انكسرت شوكة العدو و خسرت العتاد و العدّة
 و انهزمت بجيوشها و دباباتها فراحت تقصف الأبرياء و الأطفال و النساء و المدنيين العزّل مثل ما فعلت يوم الأحد 30 جويلية 2006 في قانة فقتلت الاطفال الصغار و النساء و هو اكبر عار و فضيحة للعدو الصهيوني الذي لا يملك القدرة على المواجهة مع جنود حزب الله و رجال المقاومة رجال كلمة 
لا إلاه إلا الله محمد رسول الله

 

وإنّ جرائم العدو وإعتداءاته على الأبرياء يسجلها التاريخ بأحرف من الدم و سيعلم القاصي و الداني و العالم شرقه
 و غربه أنه لا بد من نهاية للظلم و لا بد من نهاية للجبروت و الحقد و بالتالي لا بد من نهاية للظالمين المعتدين الباغين و على الباغي تدور الدوائر و كما تعرضت في مقالي الثالث يوم 24/07/2006 على موقع الأنترنات تونس نيوز موقع الإعلام الحرّ فإنّ الطاغين الجبابرة أمثال فرعون و النمرود و عاد و ثمود و أصحاب الرسّ قد هلكوا و إندثروا و بقوا عبرة لمن يعتبر و درسا للطغات و المتجبرين و قلت أنّ الدائرة ستدور على فراعنة اليوم امثال بوش
و شارون و أتباعهم و الموالين لهم و الصامتين و المتخاذلين و الطامعين في البقاء في الكراسي بدعم من أمريكا
و حلفها و الدائرين في فلكها. و بدأت معجزات الله تظهر للعيان

 

الدرس الاول و العبرة الأولى لمن يعتبر

 

هلاك شارون الذي يعذّب منذ اشهر إربا إربا إربا في جرعات و سكرات الموت على ما إقترفه في صبرا و شتيلا
 و في بيت المقدس و في لبنان و فلسطين وأنّ العذاب الأكبر يوم القيامة يوم الفزع الأكبر و الدرس الثاني مرض الشلل الذي أصاب الله به بوش الأكبر المتسبب في حرب العراق الأول عام 1991 و تزعم نجله اليوم المعركة لإتمام المهمة التي بدأها الاب بوش و كان مصيره الإعاقة و العذاب في كرسي متحرك و هذا هو مصير الإبن إن شاء الله تعالى.

قال الله تعالى و ما ربك بغافل عما تعملون صدق الله العظيم

    

مواقف مشرفة سيسجلها التاريخ

 

إنّ وحدة الشعب اللبناني و إلتفافة حول حزب الله و حول رجال المقاومة الباسلة و حول القيادة الطاهرة و بطل المقاومة الشيخ حسن نصر الله نصره الله نصره الله نصره الله شىء جميل و رائع و ممتاز و هذه الوحدة الصماء اللبنانية هي التي دوّخت العدو الصهيوني و دوخت أمريكا و بعض من حلفائها و زعزعت الكيان الصهيوني الإسرائيلي وأضجعت مرقده و جعلته كالمجنون لا يدري ماذا يفعل الآن ....

 

تصريحات كاذبة إفتراءات مغرضة تفنّن في بعث الفتن و البهتان الواضح للتفرقة و المناورات لبث الفتنة بين المسلمين بمساعدة أبواق عربية لها حنين على الكراسي والحكم المطلق دون الرجوع إلى قواعدهم و شعوبهم و رغم هذه المحاولات الفاشلة اليائسة المضحكة و السخيفة فإنّ الشعب اللبناني بكل طوائفه و شرائحه و فئاته سفّه أحلامهم وأحلام أصدقائهم الحاقدين و المتخاذلين معهم و المتعاطفين من قوى الشرّ و البهتان و الإفتراءات الكاذبة.

و لم و لن تنطلي على الشعب اللبناني الحيل بل العكس هو الذي كشفهم وفهم لعبتهم القذرة السخيفة و لعبهم بالنار

وإني معجب ايما إعجاب بذكاء إخواننا في لبنان و صراحتهم ووضوحهم و مستواهم الرفيع.

وأنّ ما قاله السيد وئام وهاب الوزير السابق يثلج الصدر و يقوي العزيمة و يرفع المعنويات : وأنّ حديث السيد شارل أيوب مدير صحيفة لبنانية على غاية من الوضوح و الصراحة مدعما للمقاومة الإسلامية وأنّ موقف الزعيم عون يؤكد إصراره على دعم المقاومة وأنّ حديث الشيخ فيصل المولدي يدعم المقاومة و يفند مزاعم العدو الصهيوني وأمريكا وأبواق الفتنة و التشكيك و التضليل. وأنّ حديث خالد منصور مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة يزيد في عزيمة المقاومة و يدحض مزاعم الصهيونية و أغراضها و مؤامراتها القذرة و التوسعية

 

حديث الشيخ العلامة الدكتور يوسف القرضاوي لقناة الجزيرة مساء يوم الأحد 30 جويلية 2006 يوحد الأمة و يزيد في لحمتها و تضامنها

إنّ الحديث الشيق و الحوار البناء الممتع و الصافي و الهادف و الممتاز في قناة الجزيرة برنامج الشريعة و الحياة هو بحق حديث من أعماق القلب إلى القلوب و نصائح العالم الجليل لأمة الإسلام و حوار العلامة و المنارة الصافية للأمة العربية جمعاء و للشعوب العربية و الإسلامية بصفاء السريرة و قوة الحجة و بلاغة البيان ووضوح الإسلام و رسالته السمحاء التي جاء بها رسول الإسلام سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم و جاء بها القرآن الكريم كلام الله .

قال الله تعالى : أن ينصركم الله فلا غالب لكم صدق الله العظيم

 

كل ما جاء في حديث الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي هو بمثابة الغيث للأرض الضمآنة و القلوب المتعطشة لكلمة الحق و كلمة الإيمان و التذكير بكتاب الله العزيز و سنة رسوله الأكرم صلى الله عليه و سلم و قد جاء الحوار في إبانه و نزل بردا و سلاما على قلوبنا و زاد فعلا المقاومة تشجيعا معنويا و حافزا على مواصلة الجهاد في سبيل الله
و إعلاء كلمة الإسلام
قال تعالى : و من يتولى الله و رسوله و الذين ءامنو ا فإنّ حزب الله هم الغالبون صدق الله العظيم

و زاد الشعب اللبناني قوة معنوية و صبرا على البلاء و الإمتحان و الوحدة الصماء و عمّق الشعور بوحدة الأمة الإسلامية في مشارق الأرض و مغاربها و دعمها المتواصل للمقاومة الإسلامية سواء في لبنان أو فلسطين و العراق
وفي كل مكان بإعتبارهم على حق و هم المدافعين على راية الإسلام و بحول الله النصر آت لا ريب فيه عملا
بقوله تعالى أن تنصروا الله ينصركم و يثبت أقدامكم صدق الله العظيم

 

النصر للأمة الإسلامية

الخزي و العار و الذل للعدو الغاشم الصهيوني اللعنة على الباغين و المتخاذلين و الأذلاء

 

رجال أفذاذ و عمالقة دخلوا التاريخ

 

إنّ مواقف السيد شافيز رئيس دولة فينيزويلا مشرفة للغاية وأنّ زيارته لقطر أخيرا و حديثه لقناة الجزيرة بصراحة
 و شجاعة و إقدام فريد من نوعه و يعتبر أكبر دعامة للأمة العربية و الإسلامية و أكبر نصير للدفاع عن القضايا العربية و الإسلامية و الوقوف في وجه الطغيان و الظلم و الجبروت و الإعتداءات الغاشمة من طرف العدو الصهيوني بدعم واضح من أمريكا أكبر دولة مدعمة للإرهاب في العالم حقا إنّ تصريحات الرجل القوي في الحق تدل على شجاعة و إقدام و جرأة لم نسمعها من قائد عربي مثل محمد حسني مبارك رئيس مصر أم الدنيا... و لم نسمعها من رئيس ليبيا العقيد القذافي الذي كان في زمانه ضد الهيمنة حسبما يقول و لكن عندما جدّ الجدّ صمتت الأصوات
 و سكتت الألسن و سكتت الأبواق و الافواه  لماذا ...

 

 

لن ننسى موقف الملك محمد السادس عاهل المغرب نصره الله

الذي ألغى يوم 27/07/2006 كل مظاهر الإحتفالات الرسمية لعيد الجلوس على العرش تضامنا مع محنة و كفاح الشعب اللبناني و جروحه و ما يتعرض إليه من قتل و تدمير و إبادة من طرف العدو الصهيوني الغاشم وأنّ موقف الملك المغربي مشرّف و يدل على وعي و شعور إسلامي نبيل و حسّ وطني رفيع جزاه الله خيرا

 

الحداد لمدة 3 أيام في تونس هام

 

إنّ القرار معتبرا و هاما و نرجو مواقف أخرى أكثر جرأة و شجاعة مع مزيد السماح للأحرار الوطنيين بالتعبير في الصحف و وسائل الإعلام و تنظيم المسيرات و فتح حساب جاري لدعم المقاومة بالمال وأنّ القرار يوم عطلة له دلالته
 و أبعاده  يسجله التاريخ.

قال الله تعالى  : لمثل هذا فليعمل العاملون صدق الله العظيم 

و قد طالبت في مقالي و 24/07/2006 بموقف عربي موحد حول الحداد و صلاة الغائب يومي الخميس الجمعة الماضيين  أو القادمين و أعتقد أنّ هذا ليس بالعسير و لا بالعزيز على إرادة الخير و الفلاح و الإصلاح وأننا متعطشون لمزيد التضامن و التعاون في السراء و الضراء مع إخواننا المجاهدين و مع حزب الله في لبنان و حركة حماس في فلسطين و المقاومة في العراق وأنّ كلمة المقاومة الإسلامية شرف لأمتنا العربية جمعاء و هي شرف لكل العرب و المسلمين و العزة لأمة الإسلام 

قال الله تعالى : و لله العزة و لرسوله و المؤمنين. صدق الله العظيم

 

الإرهاب صنعه اليهود و دعمه بوش و أنصاره

 

إنّ الإرهاب الحقيقي هو إرهاب الدولة الصهيونية الباغية وأنّ المدعم للإرهاب في العالم هي أمريكا بغرورها
و تسلطها و بغيّها و سيطرتها على العالم كشرطي العالم هذا هو الإرهاب بصورته الحقيقية.

الإرهاب يصدر من دولة باغية معتدية ظالمة محتلة لأراضي الغير أما المقاومة فهي شريفة طاهرة تدافع على الأرض و العرض و الشرف و أمانة الأمة و دحض العدو الغاصب للمقاومة في لبنان من أجل إسترجاع أراضي شعبه
 و الدفاع عن حرمة الوطن و في فلسطين من أجل استرجاع الأراضي المغتصبة و إعادتها للدولة الفلسطينية
 و استرجاع بيت المقدس اسرى الرسول الأكرم صلى الله عليه و سلم و في العراق من أجل دحض المعتدي المحتل بالقوة و في أفغانستان نفس الامر إذا من هو الغاصب الإرهابي يا ترى و هذا الشأن حصل في تونس و الجزائر
 و المغرب و في مصر و ليبيا و سوريا و غيرها و تمّ دحض الغاصب و المحتل بالقوة و تمت المقاومة حتى النصر فهل المقاومة في نصف القرن الماضي إرهابا لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.

قال الله تعالى : و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين صدق الله العظيم

  

 

                         محمد العروسي الهاني

                مناضل دستوري تونسي

 

تشييد الشرق الأوسط الجديد بالحروب

 توفيق المديني

الشراكة الأمريكية - الصهيونية في العدوان على لبنان تحوّلت إلى ثلاث حروب متداخلة ومتشابكة مع بعضها بعضاً: الحرب بين حزب الله والكيان الصهيوني، والحرب من أجل مستقبل لبنان، والحرب الأمريكية الإيرانية المتعلقة بإعادة رسم خريطة منطقة الشرق الأوسط.

والواقع أن المتابع لتطور الأحداث التي شهدتها المنطقة منذ الفراغ الدبلوماسي في عام 2000 وإخفاق المفاوضات  الصهيونية - السورية، وتقهقر الجيش الصهيوني من جنوب لبنان بفعل ضربات المقاومة اللبنانية، وانهيار مسار السلام  الفلسطيني - الصهيوني، والإخفاق الأمريكي المتمثل في الحرب على العراق، ومحاولات عزل وإحداث عدم الاستقرار في كل من سوريا وإيران، كل هذه الأحداث المترابطة تؤكد حقيقة واحدة أن ما نادت به الولايات المتحدة الأمريكية لتحقيق مشروع الشرق الأوسط الكبير الذي سينعم بالديمقراطية والسلام، لم يتحقق أي شيء منه.

فالحرب الأمريكية على العراق  التي كانت تجسد  في نظر المحافظين الجدد، العبور من الأفكار التجريدية كال “شر” وال”ديمقراطية” إلى مشروع ملموس من الفتح والاحتلال والتحوّل، والانتقال السريع إلى دولة عراقية مستقلة ومستقرة وموحدة وعلمانية تكون نموذجاً للديمقراطية في الشرق الأدنى، تحولت  عوض ذلك، إلى مأساة أودت بحياة آلاف الجنود وعشرات آلاف المدنيين وهدمت قرى بكاملها وأعادت فتح طريق التعذيب من دون التوصل إلى ضمان أمن المدنيين أو تزويدهم بالماء والكهرباء والغاز، وهكذا تحوّل مجتمع مهدم على وشك الوقوع في حرب أهلية بحسب آراء كل المحللين المحايدين إلى مصنع ضخم للإرهاب.

إن “مشروع الشرق الأوسط الكبير” الذي يهدف إلى تطوير الديمقراطية في العالم العربي، لا يحمل أية مبادرات جديدة لتشجيع الإصلاح الديمقراطي الحقيقي، بل إن “إصلاح المنطقة” الذي تحتكرُه الولايات المتحدة من خلال مشروع الشرق الأوسط الكبير، اعتبرته الدول العربية أنه “مفروض من الخارج” من دون استشارة مسبقة للمعنيين الرئيسيين به، مما زاد الشكوك العربية حول رغبة واشنطن في فرض التغيير على العالم العربي.

مما لا شك فيه أن وصول حكومة إسلامية  بقيادة “حماس” إلى السلطة في فلسطين المحتلة كان له وقع كبير، ربما حركة من التغيير السياسي  في بلدان الشرق الأوسط، لا سيما أن الانتخابات التي جرت مؤخرا في العراق، وفي مصر، وفي دول أخرى من المنطقة، أظهرت مهارة الأحزاب الإسلامية في الإستفادة من الحريات السياسية الجديدة لكسب حجم من النفوذ والشرعية لم يسبق له مثيل في الشرق الأوسط.

وتعتبر القوة المتنامية للأحزاب ذات القواعد الدينية العنصر المفاجىء الأكبر الذي طرأ على رؤية إدارة الرئيس بوش لعملية استبدال الأنظمة الديكتاتورية بالديمقراطية.
وهكذا، فإن العدوان الصهيوني على لبنان ليس منفصلا عن هذا الإخفاق الأمريكي في التعاطي مع قضايا المنطقة، ومع تصاعد الأزمة بين إيران والولايات المتحدة، لا سيما حول ملف إيران النووي.

وقد أكدت الأزمة الأخيرة أن الحرب التي يشنها الكيان الصهيوني على لبنان حاليا تبدو أمريكية أكثر منها صهيونية أو على الأقل شراكة. فدور الولايات المتحدة فيها لم يقتصر على منح الضوء الأخضر لها، وإنما كان دور المحرض عليها، والراعي لها، والملتزم بتهيئة المسرح العالمي والإقليمي الداعم لها والضامن لتحقيق النتائج المرجوة منها. ولم يسبق أن اختلط الدور الأمريكي بالدور الصهيوني في حرب مفتوحة ضد دولة عربية بمثل هذا القدر من الوضوح في تاريخ الصراع العربي-الصهيوني.

ولما كان القرار الأمريكي هو الأساس في هذه الحرب، فقد تجاوز الكيان الصهيوني كل ما يمكن تصوره من خطوط حمر. إذ راح هذا العدو الصهيوني يتصرف كوحش كاسر يتحرك بحريّة في غابة لا تحكمها قوانين وليس في مجتمع دولي فيه محكمة جنائية إحدى أهم وظائفها محاكمة مجرمي الحرب.

ومن الواضح، في سياق كهذا، أن الهدف الرئيسي الذي تسعى إليه الولايات المتحدة من وراء هذه الحرب هو منح الكيان الصهيوني الفرصة كاملة لتدمير البنية العسكرية لحزب الله ثم الاستدارة بعد ذلك لتصفية “حماس” وإسقاط حكومتها، وتشكيل تحالف دولي وإقليمي قابل لإغراء سوريا بالانضمام إليه، يعمل على عزل إيران وتقليص نفوذها في المنطقة تمهيدا لتصفية نظامها إن أمكن. وهذا هو “الشرق الأوسط الجديد” الذي تعتقد  كوندوليزا رايس، وزيرة الخارجية الأمريكية في زيارتها للمنطقة مؤخرا، أنه سيولد من رحم الأزمة اللبنانية،بقولها: “حان الوقت لشرق أوسط جديد وحان الوقت لنقول لمن لا يريد شرق أوسط مماثلاً، إننا سننتصر وهم لا”.

فالشرق الأوسط الجديد الذي تبشر إدارة بوش به كان ولا يزال مجرد فكرة جوهرها استئصال النظم والقوى والأفكار المعادية للسياسات الأمريكية والصهيونية  والتمكين للنظم والقوى والأفكار المؤيدة لهذه السياسات.

وواضح أن الولايات المتحدة الأمريكية التي لا تزال رافضة لوقف إطلاق النار قبل تصفية بنية حزب الله، تريد  خلق نظام إقليمي جديد في الشرق الوسط على حطام النظام السابق الذي كان هشا ومفبركا بدرجة غير قليلة، إذ ترى سياسة الولايات المتحدة الأمريكية أن تحقيق السلام والاستقرار لا يمكن أن يتم إلا باحكام قبضتها كاملة على منطقة الشرق الأوسط في نطاق خلق نظام أمني ناجح يكون ركيزته الكيان الصهيوني، تدفعها الى ذلك مثالية تحقيق سلام المائة عام الذي ساد في أوروبا من 1815 الى 1914. واستطراداً في هذا السلام الأمريكي، فان المنطقة العربية ستشهد تغيرات غاية في الجذرية بالنسبة للأنظمة الحاكمة فيها، لاسيما في منطقة الشرق الأوسط.

كما أن هذه الترتيبات الأمريكية تريد خلق وقائع سياسية جديدة مع متطلبات المرحلة الراهنة  التي يشهدها العالم، في محاولة لنشر قيم الليبرالية الأمريكية المتوحشة في الشرق الأوسط، كمطلب امبريالي غربي في صيغته الأمريكية. وهذه الوقائع السياسية تسيطر فيها الفئات الليبرالية من البرجوازية الكمبرادورية التي تملك قدرة أكبر على التكيف مع التحولات التي يشهدها العالم، والتي تمتلك قدرة أكبر لتلبية ما يحتاجه النظام الأمريكي من بحث في أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط، بما يجعل النظام الإقليمي العربي أكثر الأقاليم اندماجاً في “النظام الدولي الجديد” على قاعدة ضمان واحترام الأمن الأمريكي - الصهيوني بالتلازم، ومتحولا بشكل كامل نحو الغرب الرأسمالي المسيطر عليه أمريكيا، حيث ترسم الولايات المتحدة الأمريكية الآن بوساطة حروبها العدوانية، واقعاً تاريخياً جديداً للعالم العربي باعتباره إقليماً مملوءاً بالثروات والمشكلات، لا يحتمل أن يبقى متروكا كما وصفه أحد أبرز المعلقين الأمريكيين بأنه “مجموعة من قبائل صغيرة ترفع أعلاما متفاوتة الألوان”.
 
(المصدر: صحيفة الخليج الإماراتية بتاريخ 30 جويلية 2006)
يا خفاش الدم أخرج من جحرك

"حافظ.. حافظ لا تهتم .. نحن شرابين الدم .. وراني على الموت مصمم .. الجولان نغرقها دم .. بالرشاشة والمردم"، والآن بعد رحيل حافظ الاسد استحضر ومعي جيلي، المراهق في تلك الآونة، وضع وصورة القذافي وهو يلقي قصيدته النارية العصماء من شرفة مجمع معسكر باب العزيزية، مقر قيادته. كان ذلك في سبتمبر 1981، والآن ماذا تبقى لشارب الدم سوى أن يعود لأصله كقذاف دم متكورا متعلقا في جحره كخفاش رعديد يحتمي بالظلام والعتمة خشية الضياء والنور. وهذه هو صورته وصيرورته أمام جيلي وأمام كل الليبيين.

نتذكر أيضا، لحظة قسم العقيد القذافي وبأغلظ الايمان بان أمه لم تنجبه وتلده ليغز ويأكل الأرز والدلاع في باب العزيزية، وانه عازم على التطوع في مقاومة العدو الصهيوني. ونتذكر دعوته لياسر عرفات بالتحصن في لبنان والانتحار صامدا على الاستسلام والانسحاب اثر الغزو الإسرائيلي للبنان، صيف 1982.  وأتذكر العديد من أغرار الشباب، ومنهم معارف وأصدقاء، انخدعوا وخدعوا بالعقيد المقدام، شباب عاقوا آبائهم واحزنوا أمهاتهم وتركوا مقاعد الدراسة ليلبوا نداء "قائد النصر والتحدي" بالتطوع في المقاومة الفلسطينية، ليقضوا فيها ومعها أهم وأجمل سنوات عمرهم قبل أن يرجع الأحياء منهم. ليتحول اليوم بعض الذي اعرف إلى لاجئ مطارد أو سائق تاكسي (ايفيكيو) أو عاطل توصد في وجهه الأبواب، في حين يرتعد العقيد المقدام مرتجفا في جحره صامتا ساكنا إلا عن اقتناص لحظة مصة دم الليبيين.

أبناء جيلي الليبيين تخم من عنتريات القذافي حول الرجولة والبطولة والكرامة وقبول التضحية والموت ورفض الاستسلام والخنوع، لتتعرى العنتريات وتنكشف عن قلب خاوي كطبل أجوف. لا يغيب عن خاطري هذه الأيام أيام تلك الخطب الهادرة الصادحة التي نشفنا بها أمين الأمة المتقاعد معمر القذافي مجلجلاً ومزبداً بأنه لن يقبل ويصبر على تطاول العدوان الإسرائيلي على فلسطين ولبنان. فأين أنت يا ولد بو منيار وبن نيران من نار فلسطين ولبنان الملتهبة؟!

فبعيدا عن السياسة أو الإيديولوجيات أو أي ارتباط أو عاطفة اجتماعية باستثناء الإنسانية فإن ما يتعرض له سكان فلسطين ولبنان من هجوم همجي مستمر وعدوان وحشي من قبل إسرائيل هو بكل المعايير القيمية والمقاييس العرفية اعتداء صارخ على الإنسان وانتهاك جسيم لإنسانيته. فإلقاء القنابل الجوية والقذائف الصاروخية العمياء والمقصودة على ملاجئ ومساكن المدنيين هو عمل توحشي منحط يا حقارة العقيد الجبان.

لأنك خفاش وأضل، والخفافيش لا ترى الضياء ولا ترى في النور، فلربما تذرعت بعدم رؤية ما يدور، فأصف لك صورة من الصور التلفزيونية المألوفة هذه الأيام، صورة مبنى إسمنتي منهار وعمال إنقاذ يجاهدون لانتشال جثة طفل ربيعية مغبرة بالركام ومدفونة فيه، والطفل متكوم وممسك بتلابيب حضن أمه الممزق بشظايا. والآن تمعن ولو قليلا في صورة وثقت لحظة تمجيد ملاك الموت لبقايا دمعة سالت على الخد البريء وجمدها غبار الركام، ولحظة لصرخة خوف منعها الدمار من الاكتمال فتجمدت مرتسمة على الفم وفي تعابير الوجه، وليده الممتدة المتشبثة بأمه مستغيثة بالنجدة وسائلة النجاة.  فهل تهتز في جحرك يا قذافي وتطل منه؟

أما نحن أصحاب البصيرة ومدعيها وملتقطي الصور الفضائية، فاغرورق العيون وإدمعها، وتفطر القلب وحزنه وتململ النفس وغضبها، وحيرة العقل ورفضه فلن تكفي دون التساؤل بلماذا؟

لماذا متسلسلة تتكاثر كتكاثر البكتريا الشرقية لعل سؤال الكيف ينبثق عنها، وبعض من سؤال الكيف ظاهرة عجزنا، وكيف يمكن مع العجز الملعون أن نخفف من عذابات الإنسان؟. أما خفاش ليبيا، فليس متوقع منه سوى أن يتحفنا بإفراز جديد من إخراجاته الخفاشية الاسراطينية الخارقة، والتي لا يوجد لأصحاب البصائر وقت لقرأتها ما بالك بالتفكير فيها. ولكنها الخفافيش فقط من مثيل الخفاش قذاف الدم يتوفر لديهم الوقت ليتخيلوا توجسا من مظالم جحورهم أشكال النور وتجسمات الضوء. إنهم كائنات مظلمة تخشى النور وتحسده. والفجر يعقب الليل بنور شمس تشع.

ادرار نفوسه
المهجر، 31 يوليو 2006
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
 

الانتقام قادم وموجع

2006/07/31
عبد الباري عطوان

ليست اسرائيل وحدها التي تتحمل مسؤولية مجزرة قانا الثانية، وانما ايضا الولايات المتحدة الامريكية وحلفاؤها العرب، وخاصة المثلث المصري ـ السعودي ـ الاردني الذي وفر الغطاء العربي للعدوان الحالي علي لبنان.

الادارة الامريكية لم تعط فقط الضوء الاخضر للقوات الاسرائيلية لتدمير لبنان، وقتل المئات من ابنائه، وانما حمت هذا العدوان سياسيا بعرقلة كل الجهود لوقف اطلاق النار، وتزويد الاسرائيليين بالقنابل الذكية الموجهة بأشعة الليزر.

الزعماء العرب جميعا، نددوا بالمجزرة، واختاروا كلمات الادانة بدقة فائقة، كل حسب حجم تواطئه مع العدوان الاسرائيلي، ومدي قربه، او بعده، عن الادارة الامريكية، ولم يفعلوا اي شيء آخر علي الاطلاق، ولهذا استحقوا مديح الاعلام الاسرائيلي علي واقعيتهم و حكمتهم .

لا نعرف ما اذا كان هؤلاء يشاهدون بشاعة المجزرة عبر شاشات التلفزة مثلنا، ام انهم يتجنبون القنوات التي تنقل صور جثث الشهداء الاطفال وسط ركام البيوت المدمرة، وينتقلون الي قنوات روتانا للترويح عن النفس والابتعاد عما يعكر المزاج، ويجلب النكد.

وحدها المقاومة الاسلامية في لبنان التي تحمل هموم هذه الأمة وتدافع عن كرامتها، ووحده السيد حسن نصر الله الذي يتوعد بالانتقام لضحايا المجزرة، وهو رجل اذا قال فعل لانه طالب شهادة، وليس طالب حكم او ثروة او جاه.

الحرب ستستمر قطعا، ولن نفاجأ اذا ما جاء الثأر لشهداء قانا الثانية بقصف تل ابيب او اي مدينة اسرائيلية اخري في العمق الفلسطيني. فالمقاومة الاسلامية، وعلي عكس الزعماء العرب، لا تخاف من بوش، ولا تخشي اولمرت، ولا تعبأ بكل الاحاديث الزائفة حول الواقعية والتهدئة والموازين الدولية.

التاريخ يصنعه الشجعان المغامرون، ولم يصنعه الخائفون المترددون اصحاب التحليلات والحسابات الدقيقة. والدول المستعمرة تتحرر بالمقاومة والشهداء، وليس بالتسول والاستجداء في اروقة الامم المتحدة او العواصم الكبري.

المقاومة الاسلامية تصنع تاريخا جديدا في لبنان بصمودها، والرد علي العدوان الاسرائيلي بما تملكه من امكانيات متواضعة، ولكن فاعلة عسكريا ونفسيا، بصورة تشير الي ان العد العكسي لانهيار دولة العدوان الاسرائيلية قد بدأ، وان الخط البياني للسلام الحقيقي القائم علي الحق انطلق في مسيرة تصاعدية من ركام الدمار في لبنان.

هذا القول ليس من قبيل المبالغة، ولا هو من منطلق رفع المعنويات، وانما هو ثمرة قراءة متأنية للوقائع علي الارض، واستحضار كل التجارب التاريخية السابقة سواء في المنطقة العربية او مناطق اخري من العالم.

اسرائيل حالة فريدة في العالم، قامت في ظل معادلات دولية مختلة، وتكفير غربي عن ذنب المحرقة، وتخلف عربي مطلق، وقيادات اسلامية وعربية مفروضة من المستعمر.

الصورة تتغير الان بسرعة، وعقدة الذنب تتآكل امام هذا الفجور الاسرائيلي، والقيادات العربية الحالية المأمورة من قبل السيدة كوندوليزا رايس تفقد شرعيتها بسرعة، مثلما تفقد ما تبقي لها من مصداقية، بعد ان فضحتها الحرب الحالية علي لبنان.

الارهاب الصهيوني هو الذي اقام دولة اسرائيل، والارهاب الصهيوني هو الذي سيطيح بها، أي ارهاب الدولة الذي تمارسه حاليا في ابشع صوره في لبنان، ويؤلب جميع ابناء المنطقة ويدفعهم نحو التطرف.

الجيش الاسرائيلي ربما يملك رؤوسا نووية وطائرات حديثة، وقنابل ذكية، ومعدات اليكترونية، ودعما من واشنطن، ولكن ما لا يملكه هو ارادة القــتال المســتندة الي الحــق التي يملكها المـــقاومون الذين يتصدون له حاليا.
 
الحكومة العراقية المنتخبة تحظي بدعم امريكا، ومئة وخمسين الفا من قواتها، ومئات الطائرات وآلاف الدبابات، وربع مليون جندي مقسمين بين حرس وطني وقوات امن، علاوة علي مئة الف عنصر من الميليشيات المسلحة، ومع ذلك لم تستطع بسط سلطتها علي اربعة كيلومترات مربعة اسمها المنطقة الخضراء.

امريكا تدعم كرزاي وحكومته، وتوفر له القوات والحماية، وتستعين بعشرات الآلاف من القوات المتعددة الجنسية، ومع ذلك عجز هذا الكرزاي عن حماية قصره في كابول، وتحول الي رئيس مجلس بلدي لا يثق بابناء جلدته لحمايته، ويسلم المهمة لعناصر المارينز الامريكي.

هذه الحرب في لبنان هي اهم الحروب في المنطقة واخطرها، لانها ستكون نقطة تحول فارقة ترسم شكل المنطقة وخريطتها لسنوات ان لم يكن لعقود قادمة.

فهيبة الجيش الاسرائيلي انهارت في مارون الراس وبنت جبيل، وعقدة ذنب العالم تجاه اليهود تآكلت، وربمـــا تبخــرت، مع توارد صور مجزرة قانا.

القوات الاسرائيلية تقيم محرقتها في لبنان، وتعيد امجاد النازية علي حساب الاطفال اللبنانيين العزل، امام بصر العالم وسمعه، بالصوت والصورة، وصور قانا لا تكذب.

لعل الخير يأتي من باطن الشر، ولعلها مأساة تعيد الوعي الي العرب والمسلمين، وتقضي علي الفتنة التي بذرها الاحتلال الامريكي في العراق، وتعيد توحيد الأمة، ومذاهبها جميعا، في مواجهة مصدر البلاء الاساسي وهو الدولة العبرية وجرائمها، والدعم الامريكي غير المحدود لها.

محور الشر الامريكي ـ الاسرائيلي يعيش هذه الايام اسوأ ايامه في لبنان، ومعه النظام العربي الرسمي المرتعش المتخاذل المتواطئ، بعد ان وجد من يتعامل معه بالطريقة التي يفهمها، ولم يجربها في السابق.

(المصدر: صحيفة القدس العربي الصادرة يوم 31 جويلية 2006)

قانا وحزب الله يمهدان لرحيل أنظمة عربية

أحمد فتحي - إسلام أون لاين.نت
 
توافق محللون سياسيون عرب على أن صمود جماعات المقاومة العربية، وتراكم المجازر الإسرائيلية في فلسطين ولبنان، وأحدثها المذبحة الثانية في بلدة قانا، يعجل برحيل بعض الأنظمة العربية الحاكمة، وهو ما يمكن أن تحدث من خلال انقلابات عسكرية أو على يد نخب إصلاحية داخل هذه الأنظمة تتبنى خيار المواجهة مع إسرائيل.

وتوقع هؤلاء المحللون، في تصريحات خاصة لـ"إسلام أون لاين.نت" الأحد 30-7-2006 ظهور حركات مثل "الضباط الأحرار" المصرية تقود تحرك النخب الإصلاحية لاستعادة هيبة العرب.

وقال الدكتور محمد ضريف، المحلل السياسي المغربي وأستاذ العلوم السياسية بجامعة المحمدية: "إن استمرار الصمت الرسمي العربي إزاء توحش العدوان الإسرائيلي بحق الشعبين اللبناني والفلسطيني، وصمود جماعات المقاومة في البلدين، سيعجل برحيل بعض الأنظمة الحاكمة".
وعن كيفية وأسلوب تغيير هذه الأنظمة أوضح د. ضريف لـ"إسلام أون لاين.نت" أن "النخب الإصلاحية داخل تلك الأنظمة ستقوم باستبدال القادة الحاليين أو دفعهم إلى تغيير أجندتهم السياسية بأجندة أخرى تضع في قمة أولوياتها قرار المواجهة ورفع سقف التحديات أمام إسرائيل، وكذلك وضع حد لتحالف الحكومات العربية المشبوه مع الغرب".

الضباط الأحرار

ولم يستبعد المحلل السياسي المغربي "ظهور حركات ضباط أحرار مجددًا في العالم العربي كتلك التي ظهرت من قبل في مصر وقادت ثورة 23 يوليو 1952، وأنهت عهد الملكية في البلاد".

وشدّد على أن "ما يجري الآن في لبنان لا يعني عجز الحكام العرب وحسب، بل أيضًا إهانة للمؤسسة العسكرية العربية".

وقال د. ضريف: "إن الحل الوحيد للخروج من الوضع الراهن يكمن في تحرك نخب قد تكون سياسية أو عسكرية تحافظ على الوضع الداخلي، وتواجه التحديات الخارجية، وفي مقدمتها العدوان الإسرائيلي الذي يستهدف المنطقة بأكلمها، وليس دولة بعينها".

ورأى أن تأخير ظهور نخب التغيير في العالم العربي، واستمرار الصمت الرسمي العربي على المجازر الإسرائيلية "سيوفر بيئة خصبة لازدياد نفوذ حركات التطرف"، موضحًا أن "الأنظمة العربية باتت مبتورة الشرعية، وعمق أزمتها ظهور متغير جديد في الحرب الإسرائيلية على لبنان، وهو صمود حركة مقاومة صغيرة (حزب الله) أمام ما يوصف بأنه أعتى جيش في المنطقة".

تغييرات طاحنة

ضياء رشوان، الخبير في مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، توقع بدوره أن "المنطقة العربية بعد مجزرة قانا الثانية في لبنان الأحد على مشارف تغييرات طاحنة تصل لحد الانقلابات العسكرية أو الفوضى الشاملة".

ودلّل على توقعه بأن "الحكام العرب لم يكتفوا بعدم الاستجابة لإرادة شعوبهم، بل ذهبوا إلى أبعد من ذلك بانتهاج خط مغاير لرغبات هذه الشعوب".

واتفق عبد العزيز الخميسي، المحلل السياسي السعودي، مع رشوان في أن "استمرار صمت معظم الأنظمة العربية الحاكمة، وانتقادها لجماعات المقاومة بما يتناقض مع رغبات شعوبها، سيقود إلى تحرك النخب الإصلاحية، متمثلة في قيادات بالجيوش أو ساسة؛ لتصحيح الوضع الراهن، واستعادة هيبة العرب".

وتوقع الخميسي في تصريحات لـ"إسلام أون لاين.نت" "أن تغيير الأنظمة العربية سيتحقق من داخل هياكلها، وليس عبر ثورات شعبية".

وشدّد على أن مجزرة قانا الثانية "نسفت شرعية معظم الأنظمة العربية". وأوضح بقوله: "الشارع العربي فقد ثقته في أنظمته؛ لأنها فشلت بصمتها وعجزها في أن يكون لها دور حيوي فعّال لوقف آلة الحرب الإسرائيلية".

وأكد أن "المقاومة في لبنان نجحت فيما فشلت فيه جيوش عربية بكامل عتادها، حيث كبّد حزب الله العدو الإسرائيلي خسائر فادحة".

استسلام الأنظمة العربية

وفور وقوع مذبحة قانا، وجهت جماعة الإخوان المسلمين، أكبر قوى معارضة في مصر، رسالة تحذيرية إلى الحكام العرب.

وقالت الجماعة في بيان لها الأحد 30-7-2006: "تتحمل الحكومات العربية المتخاذلة والمستكينة وزرها عن مذبحة قانا؛ لتقاعسها عن القيام بدورها في الرد على العدوان والعربدة الصهيونية".

وأضاف البيان:" منذ أعلنت النظم العربية استسلامها أمام العربدة الصهيونية، وقررت خذلان الشعبين الفلسطيني واللبناني وتركهما فريسة للعدوان الصهيو - أمريكى، كان من الطبيعي أن يتمادى العدوان في غيّه واستكباره، وأن يوجه صفعة جديدة من المهانة للمستكينين الذين رضوا لأنفسهم بالدنية وحاولوا جر شعوبهم إلى هاوية الانحطاط".
وكانت دول عربية رئيسية في المنطقة مثل السعودية ومصر والأردن قد انتقدت حزب الله بشكل ضمني، وحملته مسئولية العدوان الإسرائيلي على لبنان بعد أن أسر مقاتلوه جنديين إسرائيليين، وقتلوا 8 آخرين، في عملية نوعية عبر الحدود يوم 12 يوليو الجاري. ووصفت تلك الدول هذه العملية بأنها "مغامرة غير محسوبة لا تخدم المصالح العربية".

ومع تصاعد العدوان الإسرائيلي على المدنيين اللبنانيين، وتدمير البنية التحتية اللبنانية، أقامت عدة دول عربية جسورًا جوية لنقل المواد الطبية والأغذية، إلى جانب السماح بحملات لجمع التبرعات المادية والعينية، في خطوة اعتبرها محللون سياسيون بمثابة تعويض عن حالة العجز، ومحاولة لإخفاء تواطؤ عربي رسمي مع الولايات المتحدة وإسرائيل في العدوان على لبنان.

غضب شعبي

وتتواصل المظاهرات في العديد من دول العالم تنديدًا بالعدوان الإسرائيلي على الشعبيين اللبناني والفلسطينيين، وسط غضب شعبي عربي من صمت الحكام العرب.

وأسفر العدوان إلى الآن عن استشهاد حوالي 750 في لبنان، غالبيتهم العظمى من المدنيين، وإصابة أكثر من 1800، ونزوح ما يزيد عن 650 ألفًا، بالإضافة إلى تدمير بنية تحتية تقدر قيمتها بأكثر من ملياري دولار.

وقصف الطيران الإسرائيلي الأحد بلدة قانا بجنوب لبنان، مما أسفر عن استشهاد ما يزيد عن 60 مدنيًّا، معظمهم من الأطفال والنساء، وهو ما أعاد إلى الأذهان مذبحة إسرائيل الأولى في قانا عام 1996 حينما قتلت 105 مدنيين.

وفي الأراضي الفلسطينية المحتلة بدأت إسرائيل عملية عسكرية عدوانية على قطاع غزة بعد 3 أيام من أسر المقاومة الفلسطينية يوم 25 يونيو الماضي جنديًّا إسرائيليًّا، وقتلها اثنين آخرين، في عملية نوعية استهدفت موقعًا عسكريًّا إسرائيليًّا بجنوب القطاع.

وسقط إلى الآن ما لا يقل عن 144 شهيدًا فلسطينيًّا، كما دمرت إسرائيل قسمًا كبيرًا من البنية التحتية للقطاع، واختطفت وزراء ونواب في المجلس التشريعي 
 
(المصدر: موقع "إسلام أون لاين.نت" بتاريخ 30جويلية 2006)

"3 أشهر ستهـزّ الشرق الأوسط"
 

سعد محيو - بيروت

ماذا قصدت كوندوليزا رايس، وزيرة الخارجية الأمريكية، حين قالت خلال زيارتها قبل الأخيرة لإسرائيل، إن حرب لبنان هي "آلام الولادة القاسية للشرق الأوسط الجديد"؟
إعلان رايس لم يكن صدفة بالطبع، فهو جاء كحصيلة دبلوماسية أولى للحرب العسكرية التي تشنّـها إسرائيل في لبنان وفلسطين.

ماذا قصدت الوزيرة الأمريكية حين قالت خلال زيارتها قبل الأخيرة لإسرائيل، إن حرب لبنان هي "آلام الولادة القاسية للشرق الأوسط الجديد"؟

لا توضيحات من واشنطن. لكن ثمة شيء واحد مؤكّـد: الولايات المتحدة تطلّ على حرب لبنان بصفتها جزءاً من حربٍ أشمل أو على الأقل بكونها خطوة مهمّـة نحو إحياء مشروع الشرق الأوسط الكبير أو الموسّـع، الذي تعثر في العراق أو بالأحرى: نحو تعويض خسائرها النسبية في بلاد ما بين النهرين، عبر ربح دول أخرى، يُـفترض أن يكون لبنان أول حبّـة في عنقودها. كيف؟

الإستراتيجية والتكتيك

سنأتي إلى هذا السؤال بعد قليل. لكن قبل ذلك، لابد من الإشارة إلى أن الآفاق الإستراتيجية التي تتطلّـع إليها الولايات المتحدة لحرب لبنان في الشرق الأوسط، تتطابق إلى حد كبير مع آفاق تكتيكية تتعلق بالوضع الداخلي الأمريكي، وبالتحديد بمعركة الانتخابات التشريعية الحاسمة أواخر هذا العام.

فإدارة بوش، كما تؤكّـد العديد من المؤشرات، أعطت نفسها مهلة ثلاثة أشهر لمحاولة ترتيب أوضاع منطقة الشرق الأوسط الجديد، ومن شأن نجاحها في هذا المسعى أن يضمن لها حتماً مواصلة السيطرة الجمهورية على مجلسي الكونغرس من نواب وشيوخ، وبالتالي، على البيت الأبيض في انتخابات 2008.

ويبدو أن الإدارة متفائلة بمثل هذا النجاح. وهكذا، نسبت "واشنطن بوست" إلى مسؤول أمريكي، رفض الكشف عن اسمه قوله: "الناس الآن قد ينزعجون من المشاهد المتدفّـقة من لبنان. لكن، ومع تكشف التطورات خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وحين يردّون رد الفعل الدولي، سيرون الفُـرص ويفهمون ما نفعل في الشرق الأوسط الأوسع".

ما التطورات التي تتوقعها واشنطن؟ الاجتهادات كثيرة هذه الأيام في الشرق الأوسط:

· منها من يرى أن الخطوة التالية بعد لبنان ستكون سوريا، سواء من خلال حملها عبر الضغط الاقتصادي والدبلوماسي، والمصري - السعودي على فك ارتباطها الإستراتيجي بإيران أو حتى عبر عمليات عسكرية، سواء موضعية أو شاملة.

· ومنها من يقول، إن الهدف الحقيقي لحرب لبنان ليس لبنان نفسه أو حزب الله، بل إيران. وهنا، يورِد بعض المحللين تقارير إسرائيلية نُـشرت قبل سنة وتتحدث عن ضرورة احتلال إسرائيل لجنوب لبنان وتحييد صواريخ حزب الله، قبل أن توجـّه هذه الأخيرة ومعها أمريكا ضربة عسكرية قاصمة لإيران. (هل كان هذا ما قصده دنيس روس، كبير المفاوضين الأمريكيين السابق في الشرق الأوسط، حين قال قبل أيام إنه "إذا ما عالجت إدارة بوش الوضع بشكل صحيح، فهذا قد يساعد في النزاع حول الأزمة النووية الإيرانية، بسبب علاقات طهران مع حزب الله، وإن إيران تغامر الآن، برغم عدم امتلاكها لأسلحة نووية، فماذا تفعل لو امتلكتها؟)

· ثم أخيرا، ثمة من يقول إن الحلول (أو الصفقات) السياسية ستتغلّـب على ما عداها في النهاية بين أمريكا – إسرائيل، وبين إيران - سوريا، وأن هذا أيضاً يُـمكن أن يُـسهِّـل وِلادة الشرق الأوسط الجديد، لكن هذه المرة من دون "آلام الولادة القاسية" التي تحدّثت عنها رايس.

أي الاحتمالات الأقرب إلى التحقق؟ ليس بالوسع الجزم الآن. فكل الأوراق متطايرة في الهواء في ظل الأوضاع الساخنة والمتفجرة راهناً في الشرق الأوسط. لكن هناك شيء واحد واضح: واشنطن وتل أبيب تسيران وِفق خطة موضوعة سلفاً، لم يكن في إطارها خطف حزب الله للأسيرين، سوى المبرّر الذهبي لبدء تطبيقها.


حرب التعويضات

نعود الآن إلى سؤالنا الأول: كيف يُـمكن أن تعوض الولايات المتحدة خسائرها في العراق بأرباح في الشرق الأوسط الكبير؟

بداية، يجب التذكير بأنه كان من المثير للغاية ألا تتحدث الوزيرة الأمريكية في تل أبيب، ثم في روما عن "الشرق الأوسط الكبير"، الذي أطلّـق فكرته الرئيس بوش عام 2002، ولا عن "الشرق الأوسط الموسّـع"، الذي اضطرت واشنطن لتبنيه عام 2004 بفعل الضغوط الأوروبية، بل ذهبت فوراً إلى التعبير نفسه الذي صكّـته إسرائيل، (خاصة في آخر كتاب شيمون بيريز الذي يحمل العنوان نفسه): "الشرق الأوسط الجديد".

إعلان رايس لم يكن صدفة بالطبع، فهو جاء كحصيلة دبلوماسية أولى للحرب العسكرية التي تشنّـها إسرائيل في لبنان وفلسطين، والتي تستهدف أمرين: استعادة هيبة الرّدع الإسرائيلية، وتغيير موازين القوى (وربما الخرائط) في الهلال الخصيب.

لكن، إذا ما كان شعار "الشرق الأوسط الجديد" يلبّـي تطلُّـعات الدولة العبرية الجديدة، فماذا عن تطلُّـعات الدولة العظمى الأمريكية؟

الأرجح أن لواشنطن استهدافات مُـشابهة لتلك التي تضعها تل أبيب، ولكن على نطاق أوسع بكثير:

1. استعادة هيبة الرّدع الأمريكية، التي تآكلت بسبب حرب المقاومة في العراق، والتي شجّـعت كلاً من سوريا وإيران وحزب الله وحماس على عقد تحالف ضد واشنطن.

2. وقف تدهور المشروع الأمريكي الشرق أوسطي، الذي وضعه المحافظون الجدد، كجزء رئيسي من الإستراتيجية الأمريكية العامة لتأبيد السيطرة على قارة أوراسيا، وبالتالي، على العالم.

3. وأخيراً، استئناف ما انقطع من جهود لدمج الشرق العربي والإيراني بالقوة في منظومة "إمبراطورية العولمة".

كل من هذه الأهداف يكفي وحده لشنّ غير حرب في غير منطقة في الشرق الأوسط الكبير أو الموسّـع أو الجديد، لا فرق. وكل هذه الأهداف مجتمعة، والتي تريدها الولايات المتحدة أن تكون مجتمعة، تؤكّـد شمولية الأهداف التي تقف وراء الحرب الراهنة، وهذا أمر لا ينفيه حتى الأمريكيون أنفسهم.

فهم يقولون الآن، خاصة في مراكز الأبحاث الإستراتيجية المحافظة، إن ما يحدُث الآن في لبنان وفلسطين (وقريباً على الأرجح في سوريا)، بات امتدادا لما يجري في العراق. وبالتالي، ما يحدث ليس اشتباكات منعزلة ومتفرقة في دول الهلال الخصيب العربي، بل هو حرب واحدة موحّـدة.

بكلمات أوضح: أمريكا صدّرت أزمتها في العراق إلى باقي دول المنطقة، وهي بدلاً من أن تتعرّض للابتزاز من جانب إيران وسوريا في بلاد ما بين النهرين، شنّـت هجوماً مُـعاكساً عليهما في لبنان وفلسطين، ووضعتهما ليس في موقع الابتزاز فحسب، بل أيضاً في موقع التهديد.

استعادة الهيبة الأمريكية في الشرق الأوسط والعالم

إلقاء الأضواء على هذا التوجّـه الأمريكي يتطلّـب العودة القهقرى سنتين إلى الوراء، إلى 2004. ففي ذلك العام نشر "مجلس العلاقات الخارجي الأمريكي"، أبرز مراكز الأبحاث الإستراتيجية في الولايات المتحدة، دراسة مطوّلة ومثيرة، ركّـزت على المحاور الرئيسة الآتية:

1· الأزمة الأمريكية في العراق لم تصل بعدُ إلى مستوى أزمتها في فيتنام، لا على صعيد الخسائر البشرية ولا التكاليف المالية، إضافة إلى أن المتمردين (المقاومين) العراقيين لا يحصلون على دعم خارجي يوازي ذلك الذي حصل عليه الفيتناميون الشماليون من الصين والاتحاد السوفياتي. ثم أن العراق، وعلى عكس فيتنام، مُـنقسم إلى سُـنّة وشيعة وأكراد، الأمر الذي يخلق ميزان عداوات داخلية لا مقاومة موحّـدة، مما يُـغري الولايات المتحدة على مواصلة محاولة حسم الوضع هناك بالوسائل الأمنية.

2· لكن، حتى لو فشل جورج بوش في العراق، فإنه سيُـكرِّر ما فعله ريتشارد نيكسون وهنري كيسنجر، حين اكتشفا بأن في وسع أمريكا "خسارة" فيتنام و"ربح" الصين. وهكذا، يستطيع بوش أن يُـعوّض عن العراق بأرباح في ليبيا ولبنان وسوريا وإيران والمغرب ومصر وباكستان والسعودية وتركيا، وخاصة في الصِّـراع العربي – الإسرائيلي، وهذا يعني أن العراق لن يُـصبح، كما فيتنام، العدسة الوحيدة التي تطل فيها واشنطن على الشرق الأوسط والعالم.

3· أصّر بوش على أن العالم لن يكون مستقراً إلى أن تنتشر الديمقراطية في الشرق الأوسط، ويجب أن يكون واضحاً الآن أنه كان جادّاً حِـيال هذا الأمر. فهذا ليس خِـطاباً لُـغوياً ولا عباءة لإخفاء أهداف غير معلنة. بيد أن الدمقرطة مشروعاً بعيد المدى. لذا، من المبكّـر قياس الانجازات هنا. ما يمكن قياسه، هو المدى الذي حقّـق فيه الإستراتيجيون نجاحات في المهمّـة العاجلة التي حدّدوها لأنفسهم، وهي الآتي: لتمهيد الطريق أمام الدمقرطة، يجب تمزيق الأمر الواقع الراهن في الشرق الأوسط، الذي لطالما شكّـل تهديداً لأمن العالم.

4· وبالتالي، الأرجح أن تُـواصل إدارة بوش - 2 ما فعلته الإدارة الأولى حِـيال نسف هذا الأمر الواقع في الشرق الأوسط. ولو أن جون كيري وصل إلى البيت الأبيض، لفعل الأمر ذاته، إذ ما كشفته أحداث 11 سبتمبر هو أن الولايات المتحدة لم تعُـد قادرة على عَـزل نفسها عمّـا يحدُث في بقية العالم. وإذا ما فعلت، فإنها تتجاهل بذلك خطراً حاضراً وداهماً.

هذا كان فحوى الدراسة المطوّلة لمجلس العلاقات الخارجية: استعادة الهيبة الأمريكية في الشرق الأوسط والعالم، وتعويض الخسائر في العراق بمكاسب في دوّل عدّة أخرى (بدون أن يعني ذلك تخلّـي واشنطن عن مشروع الهيمنة على العراق).

"لعبة التعويضات" هذه حققت نجاحاً باهراً في ليبيا، بعد أن استسلم العقيد معمر القذافي لكل الشروط الأمريكية، والضرب يتركّـز الآن على لبنان، لكنه على الأرجح، لن ينحصِـر طويلاً فيه، بل سيتمدّد قريباً إلى سوريا وغزة وربما إيران، ومن بعدها إلى بقية الدول الشرق أوسطية، التي حدّدها مجلس العلاقات، سواء عبر آلة الحرب أو بوسائل الصفقات.

هل ستنجح واشنطن في مغامرتها الكبرى الجديدة؟ لديها الآن ثلاثة أشهر لـ "تجرّب حُـظوظها"!

(المصدر: موقع سويس إنفو بتاريخ 31 جويلية 2006)

وصلة إلى الموضوع
http://www.swissinfo.org/sar/swissinfo.html?siteSect=105&sid=6927413

الأزهر ودار الإفتاء يدينان مجزرة قانا الثانية
عمرو خالد يدعو لاغاثة اللبنانيين ومهاتير يناشد العالم مقاطعة الدولار

دبي- العربية.نت
فيما ناشد رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد العالم مقاطعة الدولار احتجاجا على الدعم الأمريكي للعدوان الاسرائيلي على لبنان، أدان الداعية الإسلامي عمرو خالد في بيان نشر على موقعه على الإنترنت هذا العدوان  الذي خلف مئات القتلى حتى الآن. ودعا الى اغاثة اللبنانيين.
 
وقال البيان الذي صدر في وقت قتلت فيه إسرائيل العشرات في بلدة قانا أمس الأحد 30-7-2006: "ونحن نرى الطائرات الإسرائيلية تدك قرى ومدن ومدارس ومستشفيات البلد المسالم لبنان، فتقتل نساء وأطفالا، وتستبيح آراض مسالمة، كنا ننتظر رؤية الجيوش العربية والطائرات العربية والصواريخ العربية تدفع الاعتداء الذي يقع على الأرض العربية".

وتابع قائلا "فإذا لم تتحرك هذه الجيوش والطائرات والصواريخ، فما هي الحكمة من وجودها إذن؟ ومتي ستتحرك إن لم يكن الآن؟ "وما لكم لا تقاتلون في سبيل الله والمستضعفين من الرجال والنساء والولدان الذين يقولون ربنا أخرجنا من هذه القرية الظالم أهلها واجعل لنا من لدنك وليا واجعل لنا من لدنك نصيرا".

وشدد الداعية الإسلامي على الدور الإغاثي تجاه لبنان في أزمته الحالية. وقال "إننا نؤكد جميعا مسلمين وغير مسلمين في كافة أنحاء الأرض أننا في انتظار قيام الهيئات الإغاثية المتخصصة بمد خطوطها فورا دون تردد أو انتظار كي نؤدي ما علينا تجاه إخواننا وأخواتنا وآبائنا وأمهاتنا وأبنائنا وبناتنا في لبنان، فنداوي الجرحى، ونأوي من تهدم بيته، ونواري جثث القتلى. ويؤسفنا أن يكون هذا هو كل ما نملك أن نقدمه في عالم أصبح الحق فيه في جانب، والقوة في الجانب الآخر".

دعوة لمقاطعة الدولار

وفي اطار ردود الفعل الاسلامية ، دعا مهاتير محمد اليوم الاثنين دول العالم إلى مقاطعة الدولار الأمريكي ووقف استخدامه في التبادل التجاري, وذلك للضغط على واشنطن للحد من تأييدها ل"العدوان الإسرائيلي على لبنان" .

ونقلت وكالة أنباء برناما عن مهاتير قوله " إن الظلم والطغيان الإسرائيلي تجاه اللبنانيين والفلسطينيين لا ينتهي مادامت الولايات المتحدة تقوم بتأييد وتقديم الإمدادات للسلطة اليهودية ".

وأضاف "إن استخدام أي عملة أخرى غير الدولار مثل اليورو و الين  أو دينار الذهب سيضعف الولايات المتحدة وسيضغط عليها ". وقال أن "إسرائيل لا تجرؤ على مهاجمة لبنان من غير أن تقوم الولايات المتحدة بمساندتها مادياً وإعطائها السلاح اللازم ".

وأضاف "إذا كان العالم مخلصاً في مساعدته للبنان وفلسطين, يجب عليه رفض التعامل بالدولار في التجارة الدولية". وتابع مهاتير "عندما يقل الطلب على الدولار الأميركي, فإن أميركا ستضعف وبالتالي ستقل مقدرتها على التصرف كالأسد في المسرح العالمي"

الازهر يدين العدوان

في غضون ذلك، أدان الأزهر وهو أكبر مؤسسة دينية في العالم الإسلامي الأحد الغارة الإسرائيلية على قرية قانا بجنوب لبنان. وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن الازهر استنكر "المجزرة البشعة التي قام بها الجنود الإسرائيليون بقرية قانا".

وأضافت أن الازهر وصف في بيان أصدره مجمع البحوث الإسلامية التابع له الهجوم على قانا بأنه هجوم "وحشي أثيم". وذكرت الوكالة أن دار الافتاء المصرية "أدانت الاعتداء الإسرائيلى الآثم... الذي أدى إلى قتل الأطفال والنساء". واعتبر مفتى مصر علي جمعة أن مقاومة اللبنانيين ضد إسرائيل ليست إرهابا.

(المصدر:العربية.نت بتاريخ 31 جويلية 2006)
 

 
لماذا نفرح بنصر الله؟

 لا احسب ان المرأة العربية تبحث عن بطل اسطوري بمواصفات الزير سالم وعنترة بن شداد كما يقول رئيس تحرير الاهرام فهؤلاء الفرسان انشغلوا بالغراميات حتي تغني بهم شعراء الربابة في المقاهي وليالي الحصاد. ولكننا في الحقيقة ننتظر ظهور بطل حقيقي من طراز صلاح الدين يبني الجيوش ويدرب القوات ويبني القلاع والحصون ويوحد امة العرب من اجل الهدف الاسميي وهو تحرير الارض من الغرباء الاوغاد ويدخل القدس معززا مكرما، هل نحن نحلم؟ نعم ولكنها الاحلام التي تهدينا الي الواقع وليست احلام اليقظة التي تقودنا الي الهلاك. فاذا ظهر بطل من نوع حسن نصر الله فان من واجبنا ان نفرح به ولا نسبه او نسخر منه لانه جسد بعض هذا الحلم واثبت ان هذه الامة قادرة علي انجاب رجال يملكون شجاعة المقاومة ورفض الظلم والتخاذل وتحدي القوي الباطشة في الوقت الذي هرع فيه الحكام الشرعيون الي الجحور رافعين شعار الحكمة والتعقل. نعم قامت حركات المقاومة بعمل منفرد في ظل حكومات منتخبة وشرعية مما اوقع الانظمة في ورطة وليس صحيحا اخ اسامة ان حركات المقاومة اعتادت الالتفاف حول سلطة الدولة وحكم الشرعية فانت قلبت عناصر المعادلة لان حركات المقاومة لم تظهر الا بعد ان غلب عليها اليأس من هزال السلطات الشرعية، وليس صحيحا ان الجماهير العربية تنطلق من مربع العواطف الساذجة فهذه الجماهير تدرك تماما ابعاد الحقيقة الغائبة عن عقول بعض الساسة وتتحرك نحو الفعل المباشر ليس من اجل تعقيد الامور ومداعبة اوهام الشارع العربي وجلد النظام الاقليمي العربي فهذا النظام سلمناه زمام القيادة من اجل الحفاظ علي الحقوق والمقدسات ولكنه اغرق نفسه واغرقنا معه في مستنقع التبعية للولايات المتحدة. فاذا تعرض للجلد فانه يجني ثمرة ما قدمت يداه وعلي الباغي تدور الدوائر .
طبعا علي اسرائيل والحكومة ايضا ستدور الدوائر وبها ننهي تقرير اليوم


 من تقرير حسن كروم .القدس العربي 31-07-06


لم نطالبكم بقتال

وإذا اتجهنا الى زميلنا وائل الابراتشي رئيس تحريرها
 التنفيذي نجده يقول: لا داعي للاكاذيب الحكومية اذن.. لا تكذبوا ولا تدعوا ان مصر هي اكبر دولة في المنطقة.. وانها هي الدولة الام، فقد تحولت علي يد هذا النظام الي دولة صغيرة منكفئة علي نفسها ومتقوقعة داخل ذاتها، كيف تدعون ان مصر هي الدولة الام ثم تخرجون علينا وتقولون لن نفعل شيئا للبنانيين والفلسطينيين وسنتركهم يذبحون لاننا لم نندفع ولن نخرج خارج حدودنا. لم يطالبكم احد ان تحاربوا او ترسلوا قوات لانقاذ اللبنانيين، طالبناكم فقط باتخاذ مواقف سياسية قوية حاسمة وحازمة تدعم المقاومة في مواجهة الوحشية الاسرائيلية بدلا من الموقف المخزي والمهين بانتقاد حزب الله مما شجع الاسرائيليين علي الاستمرار في ذبحهم بوحشية او قصفهم بهمجية.


ـ ما الفارق الان بين مصر واصغر دول المنطقة؟ لا فارق.
ـ تقول القاعدة السياسية: انت تستمد قوتك من حجم تأثيرك.. فما هو حجم التأثير المصري الان؟! الاجابة بدون تفكير ولا تردد صفر، مصر الان بلا تأثير، بلا اي دور لقد اصابنا جميعا الحزن واليأس والاحباط حينما وجدنا موقف مصر من احداث لبنان يتحول الي نكتة يتداولها الناس عبر اجهزة المحمول، في السابق كان موقف مصر يهز العالم كله، كان هو العنوان الرئيسي في كل نشرات الاخبار، كان هو المشكل لوعي الناس المحرك لضمائرهم المهيمن علي مشاعرهم الموجه لحماسهم.
وصل الانهيار الي حد ان النظام يغضب بقوة ويشعر بالخجل كلما حقق حزب الله بقيادة حسن نصر الله انتصارا طبعا لان انتصارات حزب لله تفضح عجزهم لذلك يسعون الي تشويهها والتقليل من شأنها مع ان الاسرائيليين انفسهم اعترفوا بخسائرهم الضخمة وهزائمهم في المعارك، قديما كان العربي يستنجد صارخا: انقذينا يا مصر الان يصرخ في وجهنا (حلوا عنا) كما قال حسن نصر الله، عبارة (حلوا عنا) خطيرة وتعكس انهيار الدور المصري الخارجي، لا نريد من مصر الا ان تحل عنا، لا نريد قلوب ولا سيوف الحكام العرب هكذا قال حسن نصر الله، هل وصل بنا الانهيار الي حد ان صمتنا اصبح مطلبا للمقاومين والمناضلين، وهو ما نقوله بالتعبير الشعبي الدارج:


نقطنا بسكات
من تقريرحسن كروم بصحيفة القدس العربي 31-07-06

 

Home - Accueil - الرئيسية

 

قراءة 103 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 17 أيار 2016 07:10